الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الجمعة 20 أيلول 2019
نصرالله يُحذر... وهكذا علّق على ملف "العملاء"!
print
favorite

أكد أمين عام "حزب الله" السيد حسن نصرالله، أننا "رفضنا أي معادلات أو قواعد اشتباك جديدة، وردّ المقاومة ثبّت هذه المعادلة"، مؤكداً أنه "من حقنا الاستمرار بالتصدي للطائرات المسيرة وقرار مواجهتها ادى الى تراجع عدد خروقها للاجواء اللبنانية".

ولفت نصرالله الى أن "وزير الدفاع قدّم يوم أمس معطيات مهمة عن العدوان الاسرائيلي الاخير على الضاحية".

وشدّد خلال الإحتفال التأبيني للعلامة الشيخ حسين كوراني، على أن "العملاء يجب أن يعاقبوا، وعندما يكون العميل مرتكبا ومجرما وقاتلا يجب أن يكون حسابه طبعاً قاسياً ومحاكمة العملاء من الثوابت".

وقال: "تعبير الأسرى اللبنانيين عن صرختهم العالية المنددة الغاضبة من دخول آمر سجن الخيام هو تعبير صادق ويجب التنبيه على مسار خطير ومنحرف في التعاطي مع العملاء".

وأشار الى أنه "لا "مبعدين الى اسرائيل"، بل هناك من هربوا الى اسرائيل ومصطلح "المبعدين" خاطئ"، مضيفاً أن "الذين تعاملوا مع اسرائيل هم عملاء ويجب أن يحاكموا".

وقال: "لا مشكلة في عودة هؤلاء الذين "هربوا" الى فلسطين، ولكن يجب أن يسلموا انفسهم الى مخابرات الجيش اللبناني عند عودتهم لاجراء التحقيق اللازم، والمقاومة عام 2000 التزمت بثقافتها على مختلف المستويات وسلمت العملاء الى الجيش "ولم تقتل صوصاً".

وتابع: "على من فرّ الى خارج البلاد تسليم نفسه الى السلطات اللبنانية إذا أراد العودة".

وأشار أمين عام الحزب الى أنه "لا يوجد أي تيار سياسي مقاوم في لبنان قبل المساومة في موضوع محاكمة العملاء"، لافتاً الى ان "مسألة "سقوط الاحكام بتقادم الزمن" تحتاج الى نقاش قانوني ولا سيما بحق المجرمين والقتلة".

وكشف نصرالله ان "هناك أطراف تدخل على الخط عبر مواقع التواصل الاجتماعي "لتمزيق البلد".

ودعا "جمهور المقاومة والشعب اللبناني الى الحذر ممّا يتردد على مواقع التواصل، ومن أهداف الاشاعات المغرضة".

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.