الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الوكالة الوطنية
الجمعة 20 أيلول 2019
أهالي المخطوف حنوش يقطعون الطريق.. ويناشدون اللواء ابراهيم
print
favorite

أهالي المخطوف جوزف حنوش قطعوا طريق البربارة بالدواليب المشتعلة، مطالبين العمل على الافراج عن ابنهم المخطوف منذ 24 يوما، ومتوعدين في حال لم يستجب أحد من المسؤولين الى مطلبهم "بقطع المزيد من الطرق وسيعاملون بالمثل".

وسألوا: "هل لا يستطيع لا رئيس الجمهورية ولا رئيس الحكومة ولا وزير الخارجية الكشف عن مصير ابنهم". وناشدوا المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم تسلم قضية خطف ابنهم والسعي لمعرفة مصيره والافراج عنه.

واستغربت زوجة المخطوف نانسي "كيف ان احدا من المسؤولين لم يحدد لها حتى الساعة موعدا لمعرفة مصير زوجها"، متسائلة: "هل يجوز ان يبقى مصيره غامضا بعد 24 يوما على اختطافه خصوصا وان الجهة الخاطفة معروفة".

واعربت عن اسفها لعدم قيام اي من المسؤولين السياسيين بأي تحرك في هذا الموضوع، متوجهة اليهم بالقول:"أوليس لديكم ابناء الا ينتظرونكم كل يوم للعودة الى المنزل، جوزف ايضا لديه عائلة واطفال ينتظرونه منذ 24 يوما، كيف ابرر لهم سبب غيابه هذا وماذا اقول لهم".

وناشدت رئيس الجمهورية العماد ميشال عون "الذي هو اب لجميع اللبنانيين والمجلس النيابي والحكومة للاسراع في كشف مصير زوجها واعتباره ولدا من ابنائهم".

وتوجهت الى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل بالقول: "نحن ابناء منطقة واحدة وحي واحد واقارب، هل يجوز انك لا تستطيع القيام بأي شيء لمعرفة مصير جوزف والافراج عنه، والى متى سنبقى ساكتين".

وأعلنت "ان هذا التحرك لن يكون الاخير اليوم قطع طرقات وغدا قد نتعامل بالمثل، فلا تجبروننا بأن نكون اولاد شارع، هزوا ضمائركم وقوموا عن كراسيكم ايها المسؤولون وحرروا زوجي من الخاطفين قبل فوات الاوان، لا تدفعوننا الى الهجرة من هذا الوطن الذي لا يحمي اهله وابناؤه".

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.