الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الاثنين 19 آب 2019
نائب "قواتي" سابق يهاجم باسيل... والتيار يردّ
print
favorite

توجه عضو تكتل الجمهورية القوية النائب السابق جوزيف المعلوف، إلى وزير الخارجية جبران باسيل سائلا: "من أين لك هذا؟"، معتبرا أن "باسيل يتمتع بفكر نرجسي إلغائي".

وطالب المعلوف باسيل، في حديث عبر إذاعي "بالكشف عن حسابه علنيًا، إذا كان يتمتع بالمصداقية والشفافية، ويثبت أن أول إبراز عن أمواله المنقولة وغير المنقولة للمجلس الدستوري، والأخير، لا يحملان فرقًا كبيرًا".

وعن ملف الكهرباء، أشار المعلوف إلى أن "وزارة الطاقة لم تقم بعد بأي خطوة نحو بدء تنفيذ هذه الخطة، التي كانت واعدة وأثنينا عليها"، ورأى أن "التأخر في تعيين مجلس إدارة، يعود للفريق السياسي الذي يسعى إلى السيطرة على مجلس الإدارة من خلال أشخاص يميلون إليه".

من جهته، رد المكتب الإعلامي في هيئة قضاء زحلة في التيار الوطني الحر، في بيان، لافتا إلى أنه "طالعنا اليوم عضو تكتل الجمهورية القوية النائب السابق جوزيف المعلوف بحديث صحافي يهاجم به الوزير جبران باسيل متهما اياه بانه يتمتع بفكر نرجسي الغائي وطالبه بكشف عن حسابه علنيا وابراز امواله المنقولة وغير المنقولة للمجلس الدستوري".

وذكّر المعلوف أن "الوزير باسيل هو اول من طلب بنفسه هذا الامر وهو الوحيد بتاريخ الجمهورية اللبنانية من قدم تنازلا علنيا ومباشرة عبر الهواء في حلقة تلفزيونية مع مرسيل غانم عن السرية المصرفية وطلب منه الاطلاع على حساباته وكل ما يملك ولما لم يتابع غانم الموضوع عاد باسيل وطلب من قناة الجديد الامر نفسه ايمانا منه بالشفافية ولدحض الشائعات التي تتناوله يوميا".

وأضاف أن "تكتل لبنان القوي تقدم باقتراح قانون لاسترداد الاموال المنهوبة من الدولة وهنا تكمن الشفافية وحرص التكتل كما الوزير باسيل على اموال الدولة وليسوا ممن ينهبونها كما يفعل كثيرون وانت كنت نائبا لمدة طويلة ولم تتحرك يوما بهذا الاتجاه.. فكفوا عن استعمال اساليب التحريف والتزوير والتعرض لكرامات الناس من غير وجه حق".

وختم: "اما ان تتهم رئيس التيار الوطني الحر بالالغاء فهذا قمة الوقاحة خصوصا ان من سعى لاقرار القانون الانتخابي الذي اعطى الجميع التمثيل الصحيح ومنهم الفريق الذي تنتمي اليه فهو الوزير باسيل والتيار بذاته. هذا الاسلوب بات سخيفا ولن ينطلي على كل وطني شريف يعي حقيقة الامور".

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.