الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

جريدة الجمهورية
الاثنين 19 آب 2019
مطار بيروت يُسجِّل أعلى رقم للمغادرين
print
favorite
بعد انتهاء فرصة عيد الأضحى وعيد السيدة، شهد مطار بيروت الدولي زحمة مغادرين بحيث سجّل لبنان يوم الجمعة الماضي مغادرة 22800 مسافر، ليحقق بذلك أعلى رقم في تاريخة. وهذه الزحمة فرضت على كل مسافر ساعة انتظار على الاقل ليتخطى حاجز الأمن العام.

أعلنت وزيرة الداخلية والبلديات ريّا الحسن انّ يوم الجمعة 16 الجاري سجّل أعلى رقم في تاريخ لبنان من حيث أعداد المغادرين، وقالت في تغريدة عبر حسابها في تويتر متحدّثة عن الزحمة التي تحصل في مطار رفيق الحريري الدولي: «مبارح وصل عدد المغادرين من المطار الى أعلى رقم بتاريخ لبنان هو 22 ألف و800 مسافر».

أضافت: «أتفهّم معاناة المسافرين وأشكرهم لانهم يتحملون معنا تعب العجقة. وأؤكّد إننا سنقوم قريباً جداً بتطبيق كامل للتحسينات للتخلص من الزحمة».

ولاحقاً رد وزير الاشغال العامة يوسف فنيانوس على تغريدة الحسن فقال: وصل عدد الركاب مبارح (يوم السبت) الى ٢٣٥٠٠ راكب ومن المتوقع أن يفوق ال٢٥٠٠٠ في اليومين القادمين.

ووفق الارقام الصادرة عن مطار بيروت الدولي، فقد ارتفع عدد المسافرين عبر مطار بيروت بنسبة 3.44 في المئة على صعيدٍ سنويّ إلى 5,006,433 مسافراً خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي، مقارنةً بـ 4,830,031 مسافراً في الفترة ذاتها من العام المنصرم.

في التفاصيل، تَحسّن عدد الوافدين إلى لبنان بنسبة 2.23 في المئة على أساسٍ سنويّ إلى 2,586,794 مسافراً، ترافقاً مع زيادة عدد المغادرين بنسبة 4.76 في المئة إلى 2,419,639 مسافراً.

بالتوازي، وَصَلَ عدد العابرين (ترانزيت) عبر مطار بيروت الدولي إلى 29,804 مسافرين مع نهاية الأشهر السبعة الأولى من العام 2019، كما ارتفع عدد الرحلات الجويّة بنسبة 1.07 في المئة سنويّاً إلى 41,556.

وقد تحسّنت حصّة طيران الشرق الأوسط من إجمالي الرحلات من 34.87 في المئة في الأشهر السبعة الأولى من العام 2018 إلى 37,37 في المئة في الفترة ذاتها من العام 2019.

الاشغال الفندقي

هذه الزيادة في عدد السياح أو زائري لبنان انعكست ايجاباً على القطاع الفندقي، بحيث أفاد تقرير لـ"أرنست أند يونغ" حول أداء الفنادق ذات فئتَي الأربعة والخمسة نجوم في منطقة الشرق الأوسط، أنّ هناك تَحسّناً في معدل إشغال الفنادق في مدينة بيروت بـ 15,9 نقاط مئويّة على صعيدٍ سنويّ إلى 76,7 في المئة خلال شهر حزيران 2019.

كذلك زاد متوسّط تعرفة الغرفة بنسبة 8,5 في المئة سنويّا إلى 238 دولاراً، كما ارتفع مستوى الإيرادات المحققة عن كلّ غرفة متوافرة بنسبة 36.8 في المئة إلى 183 دولارا.

على صعيد إقليميّ، سَجَّلت مدينة بيروت ثالث أعلى متوسّط نسبة إشغالٍ فندقيّ 69,2 في المئة بين عواصم المنطقة التي شملها التقرير خلال النصف الأوّل من العام الحالي، بحيث تصدّرت إمارة أبو ظبي لائحة عواصم المنطقة لجهة معدل إشغال الفنادق من فئتَي الأربعة والخمسة نجوم، والذي بَلَغَ 77,5 في المئة، تبعتها القاهرة 72,2 في المئة، للذكر لا للحصر.

في سياقٍ متّصِل، حَققت مدينة بيروت أعلى متوسّط تعرفة للغرفة الواحدة في المنطقة، والذي بَلَغَ 201 دولار، تلتها مدينة الكويت 167 دولارا، والمنامة 165 دولارا، وغيرها.

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.