الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الثلاثاء 23 تموز 2019
اعتذار إسرائيلي عن مقتل 13 عربياً العام 2000
print
favorite

اعتذر المرشح الى الانتخابات ورئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك الثلاثاء عن مقتل 13 من عرب 1948 في احتجاجات دامية عام 2000، بعد أن انتقده عضو كنيست عربي في افتتاحية إحدى الصحف. 

وشغل باراك الذي يأمل الإطاحة برئيس الوزراء الحالي بنيامين نتانياهو المنصب عام 2000، وحينها قتلت القوات الإسرائيلية 13 عربيا خرجوا لاحياء ذكرى من سقطوا عام 1976، في "يوم الارض". 

وكان سكان بلدات سخنين ودير حنا وعرابة في الجليل الأسفل نزلوا الى الشارع بشكل عفوي في الثلاثين من آذار 1976 تعبيرا عن غضبهم على أمر بمصادرة آلاف الدونمات من أراضيهم في سهل البطوف وهو من أخصب الأراضي الزراعية. 

وإثر تدخل الجيش الاسرائيلي لقمع التظاهرة قتل ستة فلسطينيين قبل أن تتراجع اسرائيل عن قرارها بمصادرة الأراضي.

وكتب عضو الكنيست عيسوي فريج في صحيفة هآرتس ذات التوجهات اليسارية الثلاثاء أن باراك يجب أن يعتذر ويتحمل مسؤولية القتل. 

وفي وقت سابق هذا الشهر، استبعد فريج من حزب ميرتس المعارض، التحالف مع حزب "إسرائيل الديموقراطية" الذي يقوده باراك في الانتخابات المتوقعة في أيلول المقبل، بسبب قتلى عام 2000. 

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.