الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

السبت 20 تموز 2019
الجنس ضد العمر: مَن الفائز؟
print
favorite

ركّز باحثون من جمعية انقطاع الطمث لأميركا الشمالية على العوامل النفسية والاجتماعية حول سبب كون الجنس أقل إرضاءً مع تقدّم العمر. 

فغالباً ما يُنظر إلى موضوع ممارسة الجنس لدى كبار السن على أنه من المحرّمات، ولكن غاصت دراسة جديدة في موضوع ممارسة الجنس في سن الشيخوخة، وفي الأسباب وراء كونه أقلّ مُرْضِياً في هذا السنّ. ونظرت معظم الدراسات السابقة في الأسباب البيولوجية لهذا الانخفاض في الرضا، مثل الهبّات الساخنة والجفاف المهبلي واضطرابات النوم.

ولكن في الدراسة الجديدة، ركز باحثون من جمعية انقطاع الطمث في أميركا الشمالية (NAMS) على العوامل النفسية والاجتماعية، بما في ذلك المخاوف المتعلقة بالنظرة إلى الذات وبـ»صورة الجسم»، والثقة بالنفس، والإجهاد، وتغيّر المزاج، والمشاكل التي تواجه العلاقة بين الزوجين.

في الدراسة، قام العلماء بالنظر إلى حالة 4500 امرأة تخطّينَ سن اليأس في مجال حياتهن الجنسية. وقد كشفت البيانات أنه مع مرور الوقت، يصبح النشاط الجنسي أقل تواتراً وأقل متعة وأقل راحة بالنسبة لمعظم النساء اللواتي شاركنَ في هذه الدراسة. وللأسف، السبب الرئيسي لهذا الانخفاض في النشاط الجنسي هو عدم وجود شريك، ومَردّ ذلك أساساً إلى الترمّل.

ومن بين الأسباب الأخرى، نذكر الحالة الصحية للشريك، والضعف الجنسي لديه، ومشاكل الصحة المتعلقة بالبدانة لدى المرأة، والأعراض المرتبطة بانقطاع الطمث، والآثار الجانبية للأدوية الموصوفة. وفي الوقت نفسه، تضمنت العوامل التي ساهمت أكثر في انخفاض الرغبة الجنسية مشاكل في العلاقة بين الزوجين، واللوجستياتن والتصورات الفردية المتعلقة بالشيخوخة. ومما يدعو إلى القلق هو أنّ 3 في المئة فقط من المشاركات في الدراسة وصفنَ تجاربهن الجنسية في هذا العمر بأنها «إيجابية».

وقالت الدكتورة ستيفاني فوبيون، المديرة الطبية في NAMS: «إنّ التحديات المتعلقة بالصحة الجنسية شائعة بين النساء مع تقدمهن في السن، وعوامل الشريك تؤدي دوراً بارزاً في النشاط الجنسي للمرأة ورضاها، بما في ذلك عدم وجود شريك، والضعف الجنسي لديه، تدهور صحته الجسدية، والمشاكل التي تواجه العلاقة بين الزوجين».

وختمت: «بالإضافة إلى ذلك، تم تحديد المشكلات المتعلقة بانقطاع الطمث مثل جفاف المهبل والألم بالجنس على أنها مشاكل تؤثر على القدرة في ممارسة الجنس، ولكن نسبة صغيرة جداً من النساء يطلبن علاجاً لهذه المشكلات، على الرغم من توافر علاجات فعّالة لها».

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.