الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الجمعة 19 تموز 2019
عطاالله من البقاع الشمالي: أعدكم بأن ملف التهجير سيطوى
print
favorite

زار وزير المهجرين غسان عطاالله في المرحلة الأخيرة من اليوم الأول من جولته على بلدات البقاع الشمالي، بلدتي الجديدة والفاكهة حيث أستقبل بحفاوة في حضور المخاتير كون بلدية الفاكهة - الجديدة منحلة.

وكانت كلمات ترحيب بـ "الوزير الضيف"، وتمنى السكان عليه خلالها، أن يعمل على جعل الدولة "تلتفت إلى هذه المنطقة المحرومة منذ إعلان دولة لبنان الكبير".

ورد الوزير عطالله: "تعلمت كثيرا من خلال زيارتي لهذه المنطقة كيف يتجسد العيش المشترك فعلا وليس بالكلام. تعلمت الكرم والضيافة النابعة من القلب، وليس كلاما للاستهلاك ولو أننا في العاصمة بهذا التفكير لما وصلنا إلى ما وصلنا إليه. وأنا من موقعي كوزير للمهجرين أعدكم بأن هذا الملف سيطوى ولا نكلف المواطنين العناء بل بمساعدة البلديات والمخاتير، وفي كل قرية منتدب لملاحقة كل الطلبات المقدمة من المواطنين وتسويتها لأن من له حق سيصله وثمة خطة سنضعها في الوزارة. ولن يعود العمل عشوائيا في هذه الوزارة كما كان سابقا. ولا يجوز ان تمر على الحرب الأهلية ثلاثون عاما، ونحن لم ننجز ملف المهجرين. فكل مهجر في لبنان، نجدنا في وزارة المهجرين مسؤولين عنه، وعن حقه، وسنعمل على تأمين الإعتماد الازم لإنهاء هذا الملف، لأنه ملفا وطني بإمتياز".

وشدد على "السعي إلى إقفاله (ملف التهجير)، وليس مسموحا للدولة التغاضي عن حقوق المواطنين. ولبنان لن يقوم إلا بالتنوع والتعاون والعيش المشترك".

ومن ثم انتقل الوزير عطا الله للمشاركة في مسيرة كشفية في رأس بعلبك، في مناسبة ليلة عيد مار الياس الحي.

كما وشارك بقداس إحتفالي في المناسبة، ترأسه راعي أبرشية بعلبك - الهرمل للروم الملكيين الكاتوليك المطران الياس رحال، وعاونه كاهن الرعية الأب إبراهيم نعمو، ولفيف من الكهنة، وحضره رئيس المجلس البلدي منعم مهنا والأعضاء والمخاتير وطلال المقدسي. 
 

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.