الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الأربعاء 19 حزيران 2019
جبق من دار الفتوى: لبنان محكوم بالتوافق ولا بديل عنه
print
favorite

إستقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى، وزير الصحة العامة الدكتور جميل جبق على رأس وفد من الوزارة، في حضور عضو المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى رئيس جمعية المقاصد الدكتور فيصل سنو.

بعد اللقاء، قال جبق: "وضعنا سماحة المفتي في أجواء ما نقوم به في وزارة الصحة على صعيد حقوق المستشفيات وتنمية المستوصفات التابعة للوزارة"، ولفت الى ان "المشكلة التي نعاني منها اليوم، هي الميزانية العامة الموجودة والحاجة الملحة ليكون لدينا ميزانية أكبر".

اضاف: "تناقشنا اليوم في هذا الموضوع وتكلمنا بتفاصيل كثيرة، عسى أن تسير باتجاه الحل، وأظن أنكم علمتم بأن جزءا من أموال المستشفيات الخاصة يحول الى المصارف، وجزءا كبيرا من أموال الأطباء يحول ايضا الى المصارف. وان شاء الله من الآن ولوقت قصير نسدد كل الحسابات المتوجبة على وزارة الصحة للمستشفيات الخاصة والحكومية".

وتابع: "اليوم كنا نناقش موضوع المستوصفات الموجودة في لبنان والبالغ عددها بحدود 220 مستوصفا تابعين لوزارة الصحة، هي مراكز رعاية أولية، وكم ان هذه المستوصفات مهمة جدا من ناحية تخفيف العبء عن وزارة الصحة، لأن لها ميزانية خاصة موجودة بتمويل من البنك الدولي كي نقوم بمشروع يغطي حاجات 300.000 او 400.000 مواطن على صعيد لبنان ككل، ونحن مستمرون بالمشروع الى ما لا نهاية. إضافة الى قصة الدواء الذي نتكلم عنه في كل مناسبة، أنجزنا أمورا كثيرة على هذا الصعيد، واستطعنا ان نخفف الفاتورة الاستشفائية المرتبطة بالدواء، وان شاء الله في الشهر المقبل، سنعقد مؤتمرا صحافيا لنعلن للشعب اللبناني كل التخفيضات التي تمت على صعيد الفاتورة الاستشفائية في لبنان".

وعن وصفة للحرارة السياسية مرتفعة في لبنان بين بعض القوى، قال: "عندي وصفتان، الاولى، نعطي مثلما نعطي الشعب اللبناني كله "Xanax" لتهدأ أعصابهم. أما الوصفة الثانية، فلبنان بلد محكوم بالتوافق، وليس من الممكن ان يحكَم او يتابع طريقه من غير اي توافق سياسي ومذهبي وطائفي، سمه ما شئت، وان شاء الله الأمور محلولة. نصل في بعض الأحيان الى القليل من التشنجات والمواقف العالية النبرة، لكن في النهاية كله يعود الى المستوى المطلوب ان يكون في البلد".

وعن التعيينات، رأى جبق أن "مفترض ان تتم، لانه اذا كنا نتكلم بتوافق سياسي ستتم التعيينات بتوافق سياسي. وبكل صراحة، لا احد يستطيع ان يفرض شيئا على احد. وانا متفائل جدا كلبناني، في وطن نهائي لي ولعائلتي، فليس لنا بديل عنه ويجب ان نحافظ عليه".

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.