الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

د. أنطوان الشرتوني
الجمعة 17 أيار 2019
"هادي" يزرع القمح
print
favorite
يمكن التفسير للطفل عن مبادئ البيئة وأهمية الزراعة منذ صغره. فالطفل فضولي بطبعه ومن أجمل النشاطات التي يمكن أن يقوم بها مع أهله، الزراعة. قصة هذا الأسبوع توعوية، عن البيئة سيتعلّم فيها «هادي» كيفية زراعة القمح في وعاء كبير بمساعدة جده. أنصحكم بمحاولة زراعة القمح في البيت مع أطفالكم والتركيز على أهمية هذا النشاط من خلال مراقبة نموّ القمح في الوعاء وتشجيع طفلكم على رسم مراحل النموّ هذه.

في نهاية الأسبوع، توجّه «هادي» مع أبيه وأمه وأخته «جنى» إلى الجبل لتمضية أجمل الأوقات في منزل جده وجدته. فـ»هادي» يحب أن يقوم بالكثير من النشاطات مع جده.

عند وصوله إلى الجبل ومروره بالبساتين الكبيرة، لاحظ أنّ هناك عمّالاً كثراً يشتغلون في الحدائق والبساتين. فسأل «هادي» أباه بتعجب:
- ماذا يزرع هؤلاء الأشخاص؟
- تقوم مجموعة من المزارعين بتوزيع البذور في الحقول، في حين تقوم مجموعة أخرى بحراثة البساتين وأخرى بريّ الأرضي.

فرح جداً «هادي» بهذا المنظر وأخبر جدّه عندما عاد إلى منزله كل ما رآه. فاقترح الجَدّ نشاطاً على حفيده:
- ما رأيك لو نزرع القمح؟
- ولكن أين سنزرع القمح يا جدي؟

فتوجه الجدّ مع «هادي» إلى الحديقة وجلب معه وعاءً كبيراً وقال لهادي:
- سنزرع القمح هنا. علينا أوّلاً وضع التربة الخصبة في الوعاء.

فساعد «هادي» جدّه الذي أعطاه بذور القمح قائلاً:
- والآن يا «هادي»، أُنثر تلك البذور فوق التربة وحاول أن تكون هذه البذور بعيدة عن بعضها البعض.

كان «هادي» مطيعاً لإرشادات جدّه كلّها، فطلب الجدّ منه طلباً آخر:
- أمّا الآن فارمِ البذور بلطف وغطّها بالتربة.

ساعد الجدّ حفيده الصغير الذي كان مهتماً كل الإهتمام لهذا النشاط البيئي. ثم قام «هادي» بريّ بذور القمح وطرح سؤالاً على جدّه:
- ومتى ستنمو هذه البذور ليظهر القمح؟

إبتسم الجدّ وأجاب حفيده وهو يربت على كتفه:
- أصبر با «هادي» ولا تستعجل. سرعان ما ستظهر براعم القمح في الوعاء.

وبعد مرور أسبوع، زار «هادي» جدّه مجدداً وكان متحمّساً لرؤية رؤوس خضراء صغيرة تنبت. كما فرح عندما لاحظ أنّ البراعم كلّها تكبر وتصبح قمحاً.
- بحلول منتصف فصل الصيف، ستتحول تلك البراعم إلى سنابل قمح ذهبية اللون. وستحمل حبوب القمح وتنحني بسبب ثقل تلك الحبوب. ولكن يجب أن ننتظر لكي نحصل على القمح.
فبات «هادي»، في كل مرة يزور فيها بيت جدّه في الجبل، يشاهد نبتة القمح وهي تكبر لتصبح سنابل ذهبية.

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.