الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

موقع الجمهورية
الثلاثاء 23 نيسان 2019
فرنجية من جمعية الصناعيين: لإيجاد مناطق صناعية حرة
print
favorite

أكد رئيس "تيار المردة" سليمان فرنجية أهمية دعم القطاع الصناعي ووضع القوانين وتطبيقها لحماية هذا القطاع مع إعطاء الحوافز للصناعيين.
 
وقال فرنجية خلال زيارته جمعية الصناعيين اللبنانيين: "كلنا يعلم أن الوضع الاقتصادي صعب ويطال كل القطاعات وعلينا تنظيم وضعنا الداخلي ومكافحة ابواب الفساد وليس فقط الفساد مع التطلع الى الامام وليس الى الوراء".
 
ولفت الى أن التكلفة على الصناعة تجبر الصناعيين للالتفاف من خلال تشغيل العمالة الاجنبية أو التهرب من تسجيل العمال لدى الضمان الاجتماعي ما يستدعي خلق خيارات للتوظيف.
 
كما أكد فرنجية أن وضع الليرة ليس بخطر، لافتاً الى ضرورة العمل لتخفيض الدين العام مع ادخال اموال الى لبنان وتشجيع الاستثمار وتخصيص قروض للصناعيين.
 
ولفت فرنجية الى أهمية توحيد الضريبة ما يسهل عملية ضبط الامور شرط أن تكون ضريبة عادلة على الجميع.
 
وأوضح أنه يجب العمل على مواصفات البضائع لتتمكن من المنافسة وبالتالي لتعزيز الصادرات، مؤكداً أن الدولة اليوم غير قادرة على الدعم المادي انما بإمكانها تقديم التسهيلات وسن القوانين مع ايجاد مناطق صناعية حرة لدعم هذا القطاع الواعد الذي بالامكان الاتكال عليه للنهوض بالبلد. 
 
ودعا فرنجية الصناعيين الى التركيز على الصناعات التي بإمكانها المنافسة كما دعا الشباب الى التركيز على المعاهد الفنية المعلوماتية والصناعية لان التكنولوجيا المعلوماتية هي مستقبل الصناعة.
 
من جهته، أكد النائب طوني فرنجية استعداد "التكتل الوطني" تبني التشريعات التي لا تكبّد الدولة أعباء وبالوقت نفسه تدعم الصناعيين لكي يتمكن هذا القطاع من النمو والازدهار لاننا نعرف اهمية وقيمة الصناعة في البلد. 
 
بدوره، لفت النائب فريد هيكل الخازن الى أهمية دعم القروض، كاشفاً أن دعم الاسكان يكلف الدولة 400 مليار في السنة فيما إيقاف هذا الدعم حجب عن الخزينة 700 مليار ليرة، مؤكداً أن دعم الصادرات يعود بالفائدة مادياً على الدولة.

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.