"زائف".. واشنطن ترفض "تقرير كالامارد"
"زائف".. واشنطن ترفض "تقرير كالامارد"
Friday, 10-Jul-2020 08:11

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو رفض بلاده تقرير المقررة الخاصة للأمم المتحدة أغنيس كالامارد، بشأن استهداف قائد فيلق القدس التابع لقوات الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، واصفاً إياه بـ"الزائف".

 

وقال بومبيو: "نحن نرفض التقرير والآراء الصادرة عن المقررة الخاصة للأمم المتحدة فيما يتعلق بالضربة الأميركية التي قتلت سليماني".

 

وأوضح وزير الخارجية الأميركي أن "المقررة الخاصة للأمم المتحدة تعطي سببا أكثر لعدم الثقة في آليات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان".

 

وشدد بومبيو على أن "الولايات المتحدة كانت شفافة بشأن الأساس القانوني لاستهداف قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، كما أوضحنا في رسالة إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة تم تقديمها وفقا للمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة".

 

وقال: "تم تنفيذ هذه الضربة في إطار ممارسة الولايات المتحدة لحقها المشروع في الدفاع عن النفس. وكما قال الرئيس سنحمي دائما دبلوماسيينا وأعضاء خدمتنا وجميع الأميركيين".

 

وذكر الوزير الأميركي: "استنتاجات السيدة كالامارد زائفة. الضربة التي قتلت سليماني جاءت رداً على سلسلة متصاعدة من الهجمات المسلحة في الأشهر السابقة من قبل إيران والميليشيات التي تدعمها على القوات والمصالح الأميركية في منطقة الشرق الأوسط".

 

وتابع: "الضربة جاءت لردع إيران عن شن أو دعم المزيد من الهجمات ضد الولايات المتحدة أو المصالح الأميركية، إضافة إلى إضعاف قدرات فيلق القدس".

theme::common.loader_icon