أتلتيكو وإنتر في مهمّتين صعبتين أمام فياريال وروما
أتلتيكو وإنتر في مهمّتين صعبتين أمام فياريال وروما
Friday, 06-Dec-2019 09:08
يستضيف ملعب «دي لا سيراميكا» الليلة مواجهة فياريال وضيفه أتلتيكو مدريد في المرحلة 16 من الدوري الإسباني، بعد فشل محاولات سابقة من رابطة الدوري بإقامتها في الولايات المتحدة الأميركية.

وشكّلت هذه المسألة مدار مدّ وجزر بين الاتحاد المحلي والرابطة منذ أشهر. وقامت الأخيرة في تشرين الأول الماضي بتجديد محاولتها إقامة مباراة من الليغا في الولايات المتحدة، بطلبها من الاتحاد نقل مباراة فياريال وأتلتيكو إلى ميامي. لكنّ القضاء الإسباني اتخذ قراراً منتصف الشهر الماضي لصالح الاتحاد المحلي بإبقائها في إسبانيا.

وسبق للرابطة أن قامت بمحاولة مماثلة في الموسم الماضي لإقامة مباراة بين برشلونة وجيرونا على الضفة المقابلة من المحيط الأطلسي، قبل أن يتم وضع هذا الاقتراح في الأدراج بعد معارضة واسعة له شملت الاتحاد الإسباني ورابطة اللاعبين المحترفين وحتى الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

وتشكّل إقامة مباراة من البطولة خارج إسبانيا نقطة تجاذب حاد بين رئيس رابطة الدوري خافيير تيباس ورئيس الاتحاد لويس روبياليس. وعلى الرغم من أنّ الرابطة هي التي تنظّم الدوري، يبقى للاتحاد كلمة فصل في أمور مماثلة.

وتيباس هو من أبرز الداعمين لإقامة مباراة في الولايات المتحدة وسيواصل محاولاته القضائية في شباط المقبل موعد اتخاذ قرار بشأن مباراة مماثلة بين برشلونة وجيرونا حاول نقلها الموسم الماضي الى الولايات المتحدة. ويعلّل ذلك بالعائدات الكبيرة التي تحقّقها البطولة من المتابعة في أميركا الشمالية، والشعبية التي تحظى بها لاسيّما في صفوف السكان الناطقين بالإسبانية.

ويتوق الفريقان لإحراز النقاط، أتلتيكو مدريد لتعويض خسارته الموجعة في الدقائق الأخيرة ضدّ برشلونة المتصدّر وفياريال الباحث عن فوز أول في 6 مباريات.

وعلى الرغم من خسارته أمام برشلونة وتراجعه الى المركز السادس في الترتيب، إلّا أنّ مدرب أتلتيكو الأرجنتيني دييغو سيميوني عبّر عن رضاه عن أداء «كولتشونيروس»، بقوله «نحتاج للنقاط.. لسنا بعيدين عن ذلك لكننا قلقون. أنا سعيد للطريقة التي نلعب بها، لكنني لن أبتسم لأنّ هذا الأمر لن يجلب النقاط».
وتابع لاعب الوسط الدولي السابق «سنستمرّ في العمل، الدوري طويل... اليوم لا أخشى برشلونة أو ريال مدريد، بل إشبيلية (ثالث الترتيب)».

ويخوض المتصدّران برشلونة وريال مدريد مباراتيهما غداً، إذ يستضيف الأول ريال مايوركا في كاتالونيا، والثاني إسبانيول في العاصمة.
ويبحث الطرفان عن تحقيق فوز رابع توالياً قبل مرحلتين من مواجهتهما المنتظرة في 18 كانون الأول والمؤجلة بسبب الاحتجاجات في إقليم كاتالونيا.

برنامج إسبانيا
• الليلة
فياريال - أتلتيكو مدريد (22:00)
• غداً
ريال مدريد - إسبانيول (14:00)
غرناطة - ألافيس (17:00)
ليفانتي - فالنسيا (19:30)
برشلونة - ريال مايوركا (22:00)
• الأحد
إيبار - خيتافي (13:00)
ريال بيتيس - أتلتيك بلباو (15:00)
بلد الوليد - ريال سوسييداد (17:00)
ليغانيس - سلتا فيغو (19:30)
أوساسونا - إشبيلية (22:00)

بطولة إيطاليا

تشهد المرحلة الـ15 من الدوري الإيطالي، قمَّتين ناريتين أبطالها المتصدّر إنتر ميلان ووصيفه يوفنتوس مع فريقي العاصمة روما ولاتسيو، بطابع محلّي وأبعاد أوروبية.

ويخوض إنتر الليلة اختباراً لا يخلو من الصعوبة عندما يستضيف روما، فيما باله مشغول بمصيره في دوري أبطال أوروبا حيث سيستقبل برشلونة الإسباني في الجولة السادسة والأخيرة من دور المجموعات.

ويحتلّ إنتر المركز الثاني في المجموعة السادسة خلف الـ»بلاوغرانا» برصيد 7 نقاط بالتساوي مع بوروسيا دورتموند الألماني الذي يستضيف سلافيا براغ التشيكي.

ويتفوَّق إنتر على دورتموند في المواجهات المباشرة (فاز 2-0 ذهاباً وخسر 2-3 إياباً)، لكن ذلك لا يشفع له، كونه يحتاج الى الفوز على الفريق الكاتالوني لضمان تأهله لدور الـ16، بغض النظر عن نتيجة المباراة الثانية، أو تحقيق نتيجة مماثلة للفريق الألماني.

وتضع «الحالة» فريق المدرب أنتونيو كونتي أمام اختبارٍ حقيقي حول قدرته على القتال على جبهتي الدوري المحلي والمسابقة الأوروبية كما فعل غريمه يوفنتوس في السنوات الماضية أم أنّه سيركز جهوده في مكان واحد، سيّما أنّه يغيب عن التتويج في البطولتين منذ عام 2010.

ويسعى الـ»نيراتزوري» لمواصلة صدارة ترتيب البطولة المحلية التي استعادها من يوفنتوس نهاية الأسبوع بعد تعادل الأخير مع ساسولو 2-2 وفوزه على سبال 2-1. ويتفوَّق إنتر (37 نقطة) عن غريمه بفارق نقطة واحدة فقط أي أنّ خطوة ناقصة قد تعني ضياع فرصة الفوز باللقب.

ويعوّل إنتر في مهمّته على البلجيكي روميلو لوكاكو والأرجنتيني لاوتارو مارتينيز اللذين وصفهما الفرنسي جوردان فيريتو لاعب وسط روما بأنّهما صعبان على أيّ خطّ دفاع لاحتوائهما «لذا علينا أن نضع كل قوّتنا للحصول على نتيجة إيجابية».

وقال «إنتر فريق قوي، متصدّر الدوري، وبحالة بدنية ممتازة». ويحتلّ روما المركز الخامس على لائحة الترتيب برصيد 28 نقطة.

يوفنتوس وسلسلة لاتسيو
ولا يبدو أنّ زيارة يوفنتوس للعاصمة غداً ستكون سهلة، لكن من دون شكّ هي مختلفة من ناحية الضغط. فالـ»بيانكونيري» الذي سيسافر من بعدها إلى ألمانيا لمقارعة باير ليفركوزن الأربعاء في دوري الأبطال لا يتخوّف من إمكانية التأهل إلى دور الـ16، كونه حسم ذلك في الجولة الرابعة، وبات ينتظر اسم منافسه المقبل الذي سيعرف في القرعة التي ستجري في 16 من الشهر الحالي في نيون السويسرية.

ويعاني حامل اللقب في المواسم الثمانية الماضية من غيابات عدّة في فريقه. وستكون المباراة صعبة ليوفنتوس الذي يواجه خصماً فاز بمبارياته الـ6 الأخيرة ويحتل المركز الثالث برصيد 30 نقطة، ويملك أفضل خطّ هجوم في الدوري المحلي (33 هدفاً).

ولفت سيموني إنزاغي مدرب لاتسيو أنّ فريقه يمر بمرحلة رائعة وكسب زخماً هائلاً بفضل هدّافه تشيرو أيموبيلي (17 هدفاً)، وقال «سنعطي كل شيء أمام يوفنتوس، علينا التطلع إلى الأمام ونسيان ما خلفناه وراءنا من دون وضع حدود».

ويحل نابولي غداً ضيفاً على أودينيزي وعينه على لقائه الثلاثاء مع غنك البلجيكي في دوري الأبطال ضمن منافسات المجموعة الخامسة، وهو يطمح لمواصلة المشوار حيث يكفيه الحصول على نقطة للتأهل إلى ثمن النهائي.

ويتخلّف نابولي (9 نقاط) بفارق نقطة واحدة عن ليفربول الإنكليزي صاحب الصدارة، الذي ستواجه مع سالزبورغ النمسوي الثالث (7 نقاط)، ولجميعهم فرص متساوية في الحصول على إحدى بطاقتي التأهل.

وأجبر كارلو أنشيلوتي مدرب نابولي لاعبيه على الانخراط في معسكرٍ تدريبي بعد هزيمتهم 1-2 على أرضهم أمام بولونيا يوم الأحد الماضي، ما عرَّضهم لمزيد من الضغوط.

ويحتلّ فريق الجنوب الإيطالي المركز السابع بفارق 17 نقطة عن إنتر، وقد قرّر أنشيلوتي اتخاذ إجراءات صارمة بحقّ اللاعبين، الذين أشيع انّهم غُرّموا أيضاً بـ2,5 مليوني يورو (2,7 مليوني دولار) في المجموع من قبل إدارة النادي لعدم احترامهم تأمين التدريب السابق.

برنامج إيطاليا
• الليلة
إنتر ميلان - روما (21:45)
• غداً
أتالانتا - فيرونا (16:00)
أودينيزي - نابولي (19:00)
لاتسيو - يوفنتوس (21:45)
• الأحد
ليتشي - جنوى (13:30)
ساسولو - كالياري (16:00)
سبال - بريشيا (16:00)
تورينو - فيورنتينا (16:00)
سمبدوريا - بارما (19:00)
بولونيا - ميلان (21:45)