إعادة إحياء «كورنيش» بنسخة وحيدة
إعادة إحياء «كورنيش» بنسخة وحيدة
Monday, 09-Sep-2019 10:24
أنتجت «بنتلي» واحدة من أكثر سياراتها العريقة تميّزاً، التي تركت بصمة كبيرة بين السيارات التي أطلقتها الشركة عبر تاريخها الطويل.

أعادت شركة «بنتلي» البريطانية تصنيع سيارة 1939 «كورنيش» من جديد، لتسلّط الضوء على الإمكانيات الفريدة التي تجمع بين فخامة التصميم والتكنولوجيا المبتكرة والخبرة الواسعة التي يتمتع بها قسم «Mulliner» في الشركة.

والجدير ذكره أنّ سيارة «كورنيش» الأصلية الوحيدة تعرّضت وقتها لأضرار بالغة في حادث مروري أثناء خضوعها لإختبارات الطرق في فرنسا عام 1939، بحيث إنقلبت على جانبها وأصيبت بأضرار جسيمة، وكانت في حاجة إلى الصيانة. فأعيد هيكلها إلى مصنع «بنتلي» في «ديربي»، ولكنه دمّر في وقت لاحق إثر غارة جوية استهدفته في العام نفسه. وبعدها لم ير أحد هذا الطراز مرة أخرى حتى عام 2019، حين كشفت عنه «بنتلي» بالتزامن مع الإحتفال بالذكرى المئوية لتأسيسها.

مصنّعة حسب الطلب

صُنعت «كورنيش» في أواخر ثلاثينات القرن الماضي، بعد أن قدّم المتسابق اليوناني «أندريه إمبيريكوس» طلباً لتصنيع سيارة «بنتلي» رياضية خصيصاً له.

ومع أنّ السيارة كانت مصمّمة حسب الطلب، إلّا أنّها كانت محل إعجاب كبير وغير معلن بين المهندسين وإدارة الشركة في «بنتلي»، وكانوا مقتنعين بأنّ المصنع يجب أن ينتج نسخاً من هذه السيارة. فقد تمّ تصميم «كورنيش» بهندسة جديدة لم تكن مألوفة في ذلك الوقت، لتكون نسخة عالية الأداء من السيارة الصالون «MkV»، والتي كانت تمثل طفرة تقنية، وكان من المقرّر إطلاقها في تشرين الاول عام 1939.

وكان تصميم «كورنيش» بمثابة قفزة جريئة سابقة لعصرها إنتقلت بها «بنتلي» من تصميماتها التقليدية التي كانت سائدة في العشرينيات والثلاثينات من القرن الماضي لتقدّم نموذجاً «إنسيابياً» يساعد على زيادة سرعة السيارة وتحسين أدائها.

براعة وحرفية

تُعتبر «كورنيش» من أهم السيارات في تاريخ «بنتلي»، وقد أثبتت أنّ الشركة دائماً ما كانت تتصدّر المشهد، حتى في ذلك الوقت، في ما يتعلق بإبتكار أجمل التصميمات وإعتماد أحدث التقنيات.

وأظهرت سيارة «كورنيش»، تماماً مثل نموذجها الأول، براعة قسم «مولينر» في «بنتلي» في تصنيع هياكل السيارات وخبرته في إعادة تصميم وإنتاج الطرازات القديمة. فقد عمل خبراء القسم على إعادة تصنيع سيارة «كورنيش» مستعينين بالرسوم التقنية والمكونات الميكانيكية الأصلية، ونجحوا في إعادة بناء هيكل جديد كلياً مطابق للهيكل الأصلي في كل تفاصيله.

وسيتم عرض «كورنيش» في قصر «بلينهايم» الشهر المقبل، حيث ستكون هناك ضمن أسطول سيارات «بنتلي» التاريخية، وسيتم عرضها في ما بعد بعدة معارض ومناسبات في جميع أنحاء العالم.