هل لوحة بيكاسو المضبوطة في تركيا مزيفة؟
هل لوحة بيكاسو المضبوطة في تركيا مزيفة؟
Tuesday, 02-Feb-2016 11:02
تبين أن اللوحة المنسوبة إلى بيكاسو والتي ضبطتها الشرطة التركية باعتبارها سرقت من نيويورك هي مزيفة، إذ أن النسخة الأصلية منها موجودة في متحف الفنون الحديثة (موما) في نيويورك، بحسب ما أكدت جميعة بيكاسو المعنية بإرث الرسام من باريس.
 
كما أكدت إدارة هذا المتحف الكبير في نيويورك لوكالة فرانس برس أن لوحة "امرأة تصفف شعرها" موجودة في مجموعتها. وقالت مسؤولة في المتحف "إنها لا تزال في محفوظاتنا".
 
واعتبرت مؤسسة بيكاسو من جهتها أن اللوحة المضبوطة في تركيا هي على الأرجح "نسخة مزيفة".
 
وصرحت آن بلداساري المديرة السابقة لمتحف بيكاسو بين العامين 2005 و2014 لوكالة فرانس برس أن اللوحة التي عثر عليها في إسطنبول "مقلدة"، موضحة أن الأصلية "عرضت في معرض بيكاسو-دورا مار سنة 2006 في متحف بيكاسو في باريس".
 
وتعود هذه اللوحة للعام 1940 وهي تمثل دورا مار شريكة بيكاسو في تلك الفترة.
 
وكانت وكالة أنباء الأناضول الرسمية قد أفادت السبت بأن رجال الشركة ادعوا أنهم شراة مهتمون باقتناء لوحة لبيكاسو مسروقة من هاوية تجمع التحف الفنية في نيويروك كان تجار يحاولون بيعها.
 
وضرب الشرطيون موعدا للتجار في أحد مقاهي إسطنبول حيث قاموا بتوقيفهم وضبط اللوحة.
 
وقد أرسلت اللوحة لتحلل في جامعة معمار سينان للفنون الجميلة في إسطنبول، بحسب وكالة الأناضول.