الاجتماع الأول... سماحة: بيوصلوها مطرح اللي منقلن من دون ما يعرفو لمين ولا كيف ولا وين ولا شو بدو يصير
اخبار مباشرة
Monday, 27-Aug-2012 10:35
تفي "الجمهورية" مرة جديدة بوعدها. تتكلم لأنّ الصمت أصبح خيانة. تنشر المحضر الرسمي للتحقيقات مع الوزير السابق ميشال سماحة بكل وقائعه وتفاصيله، لا لتسجيل سبق صحافي إضافي بل لتؤكد رسالتها في كشف الحقائق إجلالاً لدماء الشهداء الذين سقطوا في التفجيرات والاغتيالات وحفظاً لحقوق الناس الذين فقدوا إبناً أو ابنة أو أباً أو أماً أو أختاً أو أخاً ضحية عمل إرهابي جبان.
في الساعة التاسعة من يوم الجمعة الموافق للعشرين من شهر تموز عام ألفين واثني عشر، نحن النقيب رقم 91222 والملازم أول رقم 91382 من ضباط شعبة المعلومات من المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ومرتدين اللباس المدني نثبت أنه وفي اواسط شهر تموز من عام 2012، حضر أحد الأشخاص إلى مركز الشعبة وصرح أن لديه معلومات أمنية على قدر عال من الخطورة يرغب بالادلاء بها، وباستيضاحه من قبل رئيس الشعبة صرح وبأنه ومنذ مدة اتصل به الوزير والنائب السابق ميشال سماحة كونه على علاقة معرفة به وطلب مقابلته في أقرب وقت ممكن في منزل سماحة في محلة الجوار، مضيفا أنه توجه الى منزل سماحة والتقى به حيث اخبره الأخير بأن اللواء مملوك يهديه السلام ويريد منه خدمة، وباستيضاح الأمر أعلمه سماحة بأن المطلوب تنفيذ عمليات تفجير واغتيالات في منطقة عكار وبأن اللواء مملوك على استعداد لتأمين المتطلبات اللوجستية والمادية اللازمة للتنفيذ، عندها أعلمه الشخص بأنه سيفكر في الموضوع وقرر التوجه الى شعبة المعلومات والادلاء بما لديه، وعليه سطرت.

- وبتاريخ 20/7/2012 تم اعلام النائب العام لدى محكمة التمييز القاضي سعيد ميرزا على الموضوع تفصيلياً فأشار باعتبار المذكور مخبراً سرياً في هذه القضية وتنظيم كتاب خطي بذلك.

- بموجب كتابنا رقم 155/205 الموجه إلى النائب العام لدى محكمة التمييز تمت الموافقة على اعتبار الشخص المذكور مخبراً سرياً في هذه القضية اعتباراً من تاريخ 21/7/2012.

- حضر المخبر السري وصرح بأنه سيجتمع بسماحة صباح السبت في 21/7/2012 في منزل الأخير الكائن في محلة الأشرفية – ساسين. وبناء عليه تم تجهيز المخبر السري بأجهزة تصوير وتسجيل سرية في جسمه بغية توثيق اللقاء بين سماحة والمخبر السري بالصوت والصورة. وبعد حصول اللقاء حضر المخبر السري حيث تم نزع جهاز التسجيل والتصوير من جسمه وتفريغ محتوياته مع الإشارة الى حصول لقاءين آخرين بين ميشال سماحة والمخبر السري بتاريخي 1/8/2012 و7/8/2012 وعليه سطّرت.

وقائع الاجتماعات

- في ما يلي الوقائع "تفريغ خطي" للاجتماعات المذكورة أعلاه بين ميشال سماحة والمخبر السري وجميعها موثقة بالصوت والصورة بعد تجهيز المخبر السري بالمعدات التقنية اللازمة.

صباح تاريخ 21/7/2012 الأشرفية بيروت:

مخبر: (مدخل البناء) كيفك. أنا صاحبو لفارس طالع لعند المسيو سماحة.

المخبر يتكلم مع سكرتيرة سماحة المدعوة غلاديس: الرخص مجددين تلقائياً وكل تجديد عم يطلع شهر، ما عم يعملو جديد

غلاديس: إيلي سألتو قال نبيل ما نزل

مخبر: يحملو عادي لما يكون معو

غلاديس: إيلي سألتو ما عارف

مخبر: طمنّي عنك

سماحة: كيفك

مخبر: عطلان همّك شو بدي إلك. كيفك، عطلان هم حالي إذا بدك كمان. وحياتك مأيّرة معي عالأخير وعم فكر طلوع نزول.

سماحة: منيح. بالرغم من كل شي منيح.

مخبر: صاحبنا كيف؟

سماحة: منيح.

مخبر: وصاحبي الزغير مزبوط عن حافظ

سماحة: شو بو؟

مخبر: عم يحكو عالانترنت

سماحة: هيدا جهل لما بيعرف طبيعة التركيبة. خليهن على عماهن هيك اجتماعات ما بيحضروها، يعني الحاضرين الاجتماع، يعني هالاجتماعات عادة ما في حدا من رؤسا الأجهزة بيحضرا.

سماحة: مع مين بدي أحكي أنا عم أحكي. مع الكل وقبل ما تصير بشي ربع ساعة كنت عم أحكي مع صاحبي بمكتبو وطبيعي لما بدو يصير اجتماع يحضرو وبيجيبن لعندو

مخبر: اه أوكي فهمت عليك

سماحة: ما بيعرفو طبيعة النظام ومين الأساسي. هاو المجموعة رئيس الأركان ما بيحضر، ما حدا منّن عندو أمرة على الأرض.

مخبر: الأمرة في محل تاني.

سماحة: هاو بحكم مواقعن ليكون عندن وهاي الواجهة، منصيب الواجهة معنويا لكن جوا نضغو

مخبر: عم شوف القناة السورية عم بتصور

سماحة: القناة السورية عم بتصور

مخبر: هاي الميادين زبر حمار

سماحة: حاكيني أول مبارح، اتصل غسان بن جدو بدو يطلع معي

مخبر: إنو نحنا متطّمنين عوضعنا. ما في شي وإنت متطّمن.

سماحة: منيح

مخبر: طيب حبيب، بدي منك شغلي، طيب أول شي بدي إلك شغلي، أجانب بعكار ما في كسَكن وإقامة، في سيارات ديبلوماسية ولوحات ديبلوماسية سيارات أجار عم يتحركو بكثافة بالمنطقة نص ساعة، تلات رباع الساعة، ما بيقفرا إلا حواجز الجيش المفروض متل عند أصحابنا كل واحد بيمر بتسجّل لأنو هيدي منطقة عسكرية  صح، وهيدا شي مش عم بصير بحسب علمي، نتبه عحد علمي.

مخبر: بدي ارجع كرر عليك نحنا بدنا نكفي بالموضوع ولاّ صاحبنا شو توجيهاتو بدو يكفي؟

سماحة: بدو يكفي وبدو يعرف وإذا فينا نعمل عمليات بدو يعمل

مخبر: أوكي طيب، أنا يعني، أنت بتعرف، أنا هي الشغلة الكن عندي مين يعملها بس تحت سلطتي. أنا بدي صاحبنا يعرف إنو لازم يحميلي عيلتي إذا في حال لا سمح الله صار لأنو بالأخير مش رح نقضي عمرنا، يعني بالاخر بروح بالمغليطة عرفت عليّي كيف.

سماحة: في أربع أشخاص

مخبر: بس هاو البيعرفو بالعملية بس؟

سماحة: الكبير وهوي وأنا وإنت.

مخبر: بس هاو البيعرفو بالعملية، ما في غيري مكلف؟

سماحة: وبلبنان ما في حدا بيعرف وقت في بضاعة بيوصلوها مطرح اللي منقلن، منقلوا يوصلا من دون ما يعرفو لمين ولا كيف ولا وين ولا شو بدو يصير ولا...

مخبر: بس هوي بدو يحددلي الأهداف لسبب.. جماعتي ما بيقدرو يحددو أهداف عشوائية، يعني بدو يحدد أهداف محددة ليرصدو وينفذوا ساعة لبيكونو مرتايحن. هني تلات أشخاص، المتطلبات هيّي هاي: (قام المخبر بتسليم مغلف لسماحة) بعد اجتماعات متكررة أنا ويّاهن توصلو إنو هني بحاجة لها لغراض هاو

سماحة: حقيبة أو مستوعب كرتونة شو يعني

مخبر: يعني انتبه أنا قعدت أنا وياهن. هني بيعبوهن. رح قلك شو قلتلن بدك الصراحة هني ضدّ 14 آذار حكما، واحد منّن إمو مجوزة من فلسطيني وإنت بتعرف راسي. أنا بالأسامي ما بعطي أسامي.

سماحة: لا ما بدي أسامي ما شغلتي.

مخبر: أنا قالولي سجّل سجّلت، كتوب كتبت، قالولي إنت خيّنا وحبيبنا إذا كانو الجماعة فهمانين بالموضوع لازم يعرفو نحنا شو طالبين.

حاجب: صباح الخير

مخبر: صباح الخير، أهلين (قام يأخذ فنجان قهوة)

مخبر: هلق في قسم إللي سألت عنو بيتأمن من هون، مثلا دراجة مسروقة، سيارة مسروقة، هني بأمنوها مع وراق مزورة

سماحة: بالأهداف

مخبر: هلق حسب الاهداف البدنا ياها بيختارو أي مواد لازم، يعني هيدي في الحالات كلا. هلق بالاستثنائيات بيختارو أي وحدي بدن يشتغلو فيها.

سماحة: هاي لكل وحدي.

مخبر: بالضبط لكل وحدي.

سماحة: لكل عملية.

مخبر: بالضبط نحنا عم نحكي عوحدي بالكميات

سماحة: بالأهداف.

مخبر: بالأهداف بدنا نحدد.

مخبر: هني قالولي، قلتلن طبيعة العملية، يمكن إذا لقينا في مكان في أجانب بدنا نضطر ننّزل المكان عروسن، وإذا لقينا في أماكن بس نعمل رعب بالمنطقة أو تحضيراً لفتنة بين طايفة وطايفة بدنا ننقّي أهداف تأثر عالشارع. بيقلي التاني هاي حالات نحنا مش عايشين بالصومال نحنا عايشين بلبنان نحنا عايشين بيناتن مخابرات الجيش موجودة، المعلومات موجودة، أمن الدولة مخابرات أجنبية وحزبو كمال الخير وجهاد الصمد موجودة ما فينا إلا ما نحدد الهدف تنقدر نشتغل برياحتنا وننجح.

سماحة: طبيعة الأهداف أولا أنا ما بدي تطلع ردة الفعل منوا عالعلوية. طبيعة الأهداف أماكن تواجد مقاتلين سوريين هني بيعرفوها أكثر مني

مخبر: مظبوط قالولي عنها موجودة

سماحة: القيادات اللبنانية الي عم تتعاطى معن

مخبر: يعني العم تدعمن

سماحة: الي عم تدعمن وتتعاطى معن وإذا بينعمل شي مغلغل يعني أثناء وجود هوديك معن بمكان تواجدن بينعمل شي هني يرصدن، فيهم يعرفو فيهن يعرفو إذا بيقدروا أو ما بيقدروا القيادات اللبنانية الي داعمتن في أماكن تواجدها الأماكن الي ما فيها جيش لبناني وهني آخدين راحتن فيها، تفجيرين تلاتة فيها مما يخلق الرعب ويزيد الحذر بس هني بدن يعملو حسابن، إنو بس تعملا لهاي ما فيك ترجع تعملا بذات المحل لأنو بيصيرو حذرين، بتنعمل مرا.

مخبر: بدو يتحدد هدف يكون في زبدة

سماحة: هيدي هيي هلق بيشوفوا، هوي إذا عندن أهداف محددة كمان منجيبها. تكاليفها؟

مخبر: هلق شوف بالنسبة للتكاليف، قبل التكاليف بدي الك شغلة، بجديتها للعملية نحنا بيهمنا إذا واحد لا سمح الله تعبشو في، نقدر نغطي عيلتو ماديا لأنو هيدا الاتفاق الي صار أنا وياهن، وما بيعترف عشي لو بدو ياكل قتل بس عيلتو مأمنة بالحد الأدنى. لما بدو يبلش بالتنفيذ يكون معو مش حيعودو يترددو عأساس بيتاجروا بالخضرا بدن يروحو عالسوق والى آخره. كانو تاجر خضرة عم بيروح. بالنسبة لألي يعني إنت لازم تعرف، إنتا بهالحياة كلا سوا أنا لو ما هني عم يطلبو أنا ما بعمل هيك شغلات، هلق ليش صار هالاختيار عليّي بتحور وبتدور براسي ما عم لاقي جواب.

سماحة: الثقة، الثقة، الثقة، الثقة، لما بتقول ما بقدر يعني ما تقدر. في حرص عليك وحرص من خلالك عالناس البدا تعمل، إنو يروحو ويعملو ويضحّو لذلك وقع الخيار وإلك القرار، يعني بتقول إيه ممتاز بتقول لا. متفهمين تنين هاي شغلة الأمان فيها وأمن الناس والثقة هيي الأساس مش إنو والله عنا شبكة هيك وروحو شغلوها، وأنا ما بعمري عملت قصص من هالنوع.

مخبر: رح قلك شغلة، أنا بريدك تكون، الجماعة يعني صاحبنا هوي بيعرف قيمة هالشغل أنا بالنسبة لإلي جماعتي لازم ريحن انت بتعرف راسي بهالموضوع كنت أتدين لإدفع لجماعتي، أنت برأيك أديش لازم تكون الدفعة الأولى مع الاتفاق إذا هالأشيا ممكن تتأمن

سماحة: بتتأمن بتتأمن.

مخبر: وبنفس الوقت نحنا بحاجة لشغلتين مش مذكورين، أنا بحاجة لمسدسين كاتم للصوت

سماحة: أوكي.

مخبر: ما نذكروا بالورقة، ما بدن بندقيات، في حال نزركو برَوحو الي شافن بدون صوت بدون شي تيقدرو يغادرو المنطقة الي هني فيها من دون ما حدا يشوف، هلق التقدير المادي

سماحة: يا خيي، قلي هيدي الشغلة أو نكور، بدي هلقد، هلقد بدو ينضاف أهداف، هيدا طبيعي.

مخبر: إذا تأمن /200/ ألف بيعطي كل واحد منن مرتو /50/ ألف وبيتسهلوا، بدن يأمنو السيارة والموتسكيل. أنا تركني عجنب. هلق شي بيرجع صاحبنا يقدّر بدي ابعتلو هلقد شي، بيرجعلو بدو يزيد أو ينقص لكن إذا باكثر الظروف الصعبة، وحضرتك بتعرف كنت عم ساعد رغم انن كانوا منتشرين حتى بالحمامات تبع العالم شعبة المعلومات وجماعة الحريري وهيديك إنت بتعرف زبلني وكبني. وأنا بالأخير تقديرك وتقديرن يعرفو، بس أنا بدي اترك الموضوع لاختيارن هني لألن، قلت لأنا كون مرتاح مع تأمين الغراض. أنا بيهمني الغراض، الغراض مش موجودين أو ما وصلو؟. وتحديد الأهداف، الأهداف فهمتا بشكل عام يمكن يطلع هدف غير كليّا عن الي عم نحكي شو بيعرّفني، شو بعمل، بدي أعمل، ما بعرف، كتير عم بطلب؟

سماحة: ما عندي توقع لأنو ما بعرف، ما بتوقع ما بحط توقع إنت بتعرف.

مخبر: أنا حسبت بس بدي بلش مع إنو في ثقة، بعطي باكيه /15/ ألف دولار خلص لمرتك، بفهم حالي إني شبعتن من أول الطريق ما بيفكروني عم كحلح، خاصة عمليات من هالنوع بدو يكون في ثقة والحمدالله أنا عندي ثقة فيهن مليون بالمية، إذا تختخ بالحبس وقرطو قتل ولا ممكن يحكي لأن عندو أخواتو برّا، بس عطيتن وعد إنو إذا صار شي لا سمح الله العيلة أنا بأمّنها. هلق شو تعليقك ما بعرف.

سماحة: أنا طالع وبرجع وبتبلش

مخبر: بدنا نتفق هون إنت قلتلي ممكن يتأمن بضاعة محليا نشالله يكون

سماحة: بيقولو للحزب بيحطن بالمطرح الفلاني وخلص منشيلن، ما بيعرفو لا مين ولا وين ولا بيعرفو شي. الجو هون كيف؟

مخبر: والله الجو هون يطول عمرك إجاني إنو نجيب مغير بحركتو بطريقة تعاطيه بالجلسات، متل كأنو عم يلبط، واحتمال أميركا والسعوديين واعدينو بالجلسات، مين بعد عندو بشار كل الحلقة راحت

سماحة: ما بعرف في تغير بالقيادة القطرية. وقت تغير مجموعة قيادات بعد الدستور بطّل الحزب القائد، هيدي حلقة جديدة يعني بختيار رئيس مكتب الأمن القومي في الحزب، وهاو مجموعة حزبية أمنية مش مجموعة الدولة بس مكتب الأمن القومي بالدولة ما حدا بيعرفو، مش هاو. هاو عالأقل 4 منن مع التغيرات الجاية بيبطلو. حتى آصف بطّل رئيس جهاز وبطّل نائب رئيس الأركان، هوي نايب ووزير الدفاع حافظ عليه لأنو صهرو بس منو بالحلقة، ليست له الأمرة وليست له يعني أوقات كان يدخّل حالو. أنا صاحبي بشوفو دايما وبعرف وين بيشكي القيادات الحقيقية بشار صرلو /17/ شهر بيشتغل ساعات نهارو كامل بيعرف مين بيأمر مين ومين خرج وعامل تركيبتو.

مخبر: تركيبتو ما حدا بيعرفا فعليا، شو موقع علي غندور وشو بيدير. عل الجزيرة ذكرو إنو بالحلقة الضيقة بعد في علي مملوك وكم اسم سمعت.
سماحة: هوي علي متل ما شايفو كيف عايش ووين قاعد

مخبر: طول عمرك أنا لازم إطلع؟

سماحة: اتفقنا إنت ما بتبيّن

مخبر: يقبرني ربك

سماحة: أنت ما تبيّن.

مخبر: ووافق هوي، اتفقنا على الحكيناه. أنا زلمي ستريكت كيف بدي قلك ياها، يعني الجماعة بدي يحافظو عليي، إنتي مش موجود، إنتي لا هون ولا عندن بإديش ممكن تجاوبني؟

سماحة: نص جمعة الجاي

مخبر: شو بقلن للشباب نزلو عسوق الخضرا ، أنا رأيي قلن نزلو عالسوق.

سماحة: ويبلشو

مخبر: يبلشو يستقصو عل الخفيف مطرح ما بيعرفو الأهداف القلتيلي عنن نقدر نتصيدن ولاّ لا، هلق الأمور هون شو؟

سماحة: هون بدون يجروك على مشكل، مش رح ننجر، كلام السيد واضح جو المنطقة جو حرب. مجيء بندر هوي إعلان فشل المرحلة السابقة بمواجهة إيران وبالعراق جربو يحركشو. جوات روسيا الروسي طيلع نيابو وضافيرو ما في مزح فتحت على القصص. هون جزء من هيدا الكورال هني ما بيعرفو إن كان بسوريا الى عند سوريا، كان عم يشتغل وماشي التعزيل. الموضوع الخارجي. بدا تتحرك اسرائيل، صحيح اسرائيل رفعت شو بدا تعمل أكتر، محضرينلا إذا بدا تعمل إنزالات وين ممكن بس رح تتلقى ميات المرات أكتر من مرة الماضية، أنت بتعرف ما في حدا بيعمل حرب شاملة، ما عندن عسكر وهالمرة الصين رح توجّعن، عم تعملو حرب بتفرط الحكومة، بتهلهل أكتر بس.

مخبر: يعني نجيب مسيطر عليه

سماحة: مصلحتو

مخبر: ووليد

سماحة: هالكم يوم كان عامل حسابات غلط بسوريا ومتعلق بالسعودية. سوريا مسرح الهم إيران هلق نضاف عليها روسيا والصين عملو تستات فكروهم إنو ما بيروحو هلقد. حيكفّو. روسيا بتعرف كتير منيح في تنين بيكرهو لبندر،  الروسي بوتين تحديداً، والمخابرات والقيادة السياسية بيعرفو شو عامل والإيرانية إنو هيدا إعلان حرب. إعلان حرب.

مخبر: تعيين بندر إعلان حرب

سماحة: كان موجود بس غير معلن.

سماحة: بتشيل مقرن وبتحطو عند الملك وبتجيب ابن سلطان تعطيه المخابرات وهيدي معادلة جوات العيلي، هيدا الموقع لولاد فيصل، لسلالة فيصل.

مخبر: إي كان تركي الفيصل

سماحة: لتشيلا من هون في عيلتين، ما هوي بندر آخد إختو لتركي، بس استعملتو كل الوسائل ما قدرتو استعملتو، يعني بالمرجلة التقدير بدائرة بتخرق بشخص. ما فيي أحسم قبل ما شوف وجّ بوجّ عالتلفزيون هيدي أسئلة ما بتنسأل. الخرق فيه شغلتين بتخرق فيهن إذا حاطط معناتا عند بختيار أنا ما بستبعد سهولة الخرق عند بختيار لأنو مش باكت البتشوفا عند علي وعند الرئيس.

مخبر: قالو المنسق

سماحة: هاو كلن، هيدي الدايرة كلها، ما حدا على تماس مع الإيراني فيهم، التماس مع الإيراني ما حدا بيعرفوا، ناس متل محمد سليمان، ما سمعت فيه إلا بس مات، إذا انتحاري غير موضوع الانتحاري عندو نشأة دينية مقرر شو رايح يعمل غير يللي عم يعمل عملية ورايح يقبض مصاري، فجّر وهرب. فيك تجند بسهولة، هيديك يعني تنظيم ديني، يعني الجيش السوري الحر ما الن علاقة . هيدي قصة مخابراتية، الحر بيعمل بيان، حدن من الخلايا الي بتشتغل قصص من هالنوع، انو يرصدو حدا ويخطفو بتصير، بس مش من هالنوع .أما أنن يعملو خرق بدايرة الرئيس هيدا مستحيل. التركيبة من أيام بيّو وهاو بيختيرو وولادن بيجو مطرحن الرئيس إلهن.

مخبر: بس بدي إلك شغلة بتمنى تقلو لصاحبنا إنو العم يطلبن حيوزّعن.

سماحة: ما عليك ما عليك

مخبر: أنا ماشي

سماحة: أنا بتصل، ممكن، ويمكن غلاديس تتصل فيك وتقلك الساعة الفلانية بالبيت.

مخبر: طيب بيهمني يتأمنو الغراض. بدك شي، كيف كانت سفرتك.

سماحة: منيحة

مخبر: تفضل لا مش لح اقبل. دير بالك ناطر أنا، تفضل تفضل، باي.

انتهى الاجتماع الأول.