الإسم
البريد الإلكتروني
1 - إسم صديقك
1 - البريد الالكتروني لصديقك
2 - إسم صديقك
2 - البريد الالكتروني لصديقك
3 - إسم صديقك
3 - البريد الالكتروني لصديقك
4 - إسم صديقك
4 - البريد الالكتروني لصديقك
5 - إسم صديقك
5 - البريد الالكتروني لصديقك
مباشر
مؤتمر صحافي للنائب نقولا فتوش توضيحا لما حصل مع الموظفة منال ضو
 
 
12:44
للموظفين اقول عودوا الى مكاتبكم ولو كانت هناك سلطة لاتخذت الاجراءات بحقكم
12:43
واقول له اعتز بكنيتي وعلمي ودرجاتي العلمية التي تفوق درجاتك بكثير
12:42
كان الاجدر بنقيب المحامين ان يتصل بي لمعرفة الحقيقة قبل ان "يستفرغ" ما قاله
12:41
اقول لريفي "اياك ان تصطاد معي"
12:40
ريفي لا يحلو له التواجد ولا يرتاح الا حيث مصادرة الاملاك البحرية
12:38
تصرف ريفي محازي لميشال فرعون لمنع تبيان الحقيقة وهذا الامر ثابت بصورة مع فرعون وخليلته وبجانبه ريفي في مجمع ميامار
12:37
الوزير ريفي لا يحق له الذهاب الى وزارة العدل فهو لم يلتزم المراتب وكان عليه ان يكلمني اولا ليتأكد من صحة الخبر
12:34
انا وزير منذ 10 سنوات ونائب منذ 22 سنة واتحدى من على هذا المنبر ان يأتي احد ويؤكد اني اقترفت مخالفة فسأقدم استقالتي حالا
12:32
اما الاعلام فقال ان الشكوى كانت لكسارات فتوش وشرف لي ان اتوكل هذه المرأة المظلومة
12:30
تقدمت بشكوى جزائية بالوكالة عن زوجة الوزير ميشال فرعون بجرم الزنى وكان لي شرف المساهمة في اعداد القانون الذي يحمي الاسرة من العنف
12:29
انا اهنت مرتين عندما قالوا انني صفعتها والرجال لا يضع راسه الا براس الرجل وبدأت الافتراءات من قبل وسائل الاعلام
12:28
وسائل الاعلام الصفراء اخذت تشوه بصورتي واليوم انا ارد
12:27
الموظفة اعترفت امام المدعي العام انها لا تعرفني وطلب منها ان تعتذر فاعتذرت ولم تقل انني ضربتها
12:27
الحملة الإعلامية الصفراء عليّ بهدف النيل من مواقفي الوطنية
12:26
شرحت للنائب العام التصرف الشاذ والمهين للموظفة فاستدعاها واعترفت امامه انها لا تعرفني
12:25
فتوش: قلت للموظفة بعدما قالت لي انتظر بالدور "غصب عن رقبتك" سوف تأخذين المعاملة
Connect
الثلاثاء 19 حزيران 2012
روسيات مثيرات.. خلف قضبان السجن!
share
print
favorite
نظم سجن روسي عرض أزياء فريد من نوعه من تصميم وحياكة وعرض السجينات، أمام حضور حصري لزميلاتهن في المعتقل.وذكرت وكالة أنباء "نوفوستي" الروسية أن السجن رقم 3 قرب مدينة كوستروما في روسيا، نظم الفعالية التي تجري سنوياً لمساعدة النساء على التكيف مع واقعهن الجديد الطارئ خلف القضبان.كما أن عارضات الأزياء هن سجينات أيضا والأقرب إلى المعايير العالمية للأزياء، وغرابة هذه الأزياء لا تقتصر على أنها من تصميم وتنفيذ السجينات، إلا أن تقنية نسجها غريبة أيضا فهي بالكاد تعتمد على الخيط والإبرة وهي مثيرة جدا.وبدأ الحدث الفني بعرض راقص لفرقة "ايفي دانس"، ثم وزعت السجينات المشتركات على عدة "دور أزياء" سميت بأسماء مختلفة مثل "فلامنكو" و"فيجي" وغيرها، لتكون مهمة كل منها تصميم زي تقليدي عالمي بلمسات أوروبية وافريقية، على ألا يكون اعتباطياً وإنما مستنداً على دراسة من إحدى موسوعات العالم وأن تنفذ التصاميم مما هو متوفر في الورشة الخاصة بصنع ملابس السجناء.

لكن خيال المصممات المسجونات كان أوسع بكثير من حدود السجن، فاستنجدن بأقاربهن ليجلبوا لهن الأقمشة النادرة كما ولجأ البعض إلى أوراق الورود.واقتصر الحضور على السجينات اللواتي أبدين حسا مرهفا للجمال والاثارة، فكن يرمين الزهور على الممشى ويحملن الأعلام و اللافتات التشجيعية لزميلاتهن.وقدمت الدور جميعها نحو 40 نموذجا فريدا. وبالرغم من أن التظاهرة شهدت حضورا إعلاميا هذا العام إلا أن الأقارب لم يتسن لهم الحضور، و بقيت التظاهرة حدثا داخليا في عالم كامل متكامل خلف القضبان.

التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
© 2014 Al Joumhouria, All Rights Reserved.