Connect
وكالة أخبار المرأة
الاثنين 25 شباط 2013
أسباب وعلاج الاتصال الجنسي المؤلم...
share
print
favorite
ملايين السيدات يعانين قبل أو أثناء أو بعد المعاشرة الزوجية من الألم وتسمى هذه الحالة "الاتصال الجنسي المؤلم". ولا تعوق هذه الحالة الاستمتاع بالمعاشرة الزوجية فحسب، بل يمكن أيضاً أن تؤثر سلباً على العلاقة الزوجية والحياة بوجه عام.

وقد يحدث الألم في الفرج أو داخل المهبل أو في الحوض، ويعد ضمور المهبل، أي تدهور الأنسجة المهبلية الناتج عن نقص هرمون الأستروجين، من الأسباب الرئيسية لحدوث ألم أثناء المعاشرة لدى النساء في منتصف العمر، فعندما ينقص إفراز هرمون الأستروجين بعد انقطاع الطمث، تضمر أنسجة المهبل وتصبح أقل رطوبة ومرونة. في النهاية يمكن أن تؤدي هذه التغيرات إلى جفاف مهبلي وشعور بالحرقان والحكة والألم.. كذلك يمكن أن يؤدي نقص الممارسة الجنسية أو عقاقير مثل مضادات الهيستامين إلى جفاف المهبل.

من الأسباب الأخرى للألم أثناء الجماع الإصابة بأمراض جلدية في الأعضاء التناسلية مثل الإكزيما (eczema) والصدفية (psoriasis) أو التهاب الحوض (pelvic inflammatory) أو تدلي المثانة (bladder prolapse) أو التهاب المسالك البولية أو المهبل أو الأعضاء التناسلية أو تناول بعض أنواع عقاقير السرطان أو الإصابة بجروح في منطقة الحوض بسبب الولادة أو نتيجة جراحات تناسلية أو تلف العصب الفرجي الذي يغذي منطقة المهبل أو حدوث اضطرابات في الجهاز الحركي مثل التهاب المفاصل (arthritis) أو تشنج الفخذ (tight hip) أو عضلات الحوض وبعض أنواع الخلل الجنسي لدى الذكور.
كذلك من الممكن أن يؤدي طول فترة الجماع إلى تفاقم الشعور بالألم والاحتكاك.

وهناك بعض الطرق للسيطرة على عدم الشعور بالألم في منطقة الفرج وزيادة الاستمتاع بالمعاشرة منها:

طرق جنسية:
زيادة فترة المداعبة التي تسبق المعاشرة تؤدي لزيادة الرطوبة في أنسجة المهبل، ويمكن تجربة تغيير الأوضاع وطرق تساعد على الشعور بالمزيد من الحميمية.

المزيتات:
تساعد المزيتات المهبلية غير الهرمونية على الحد من الاحتكاك والألم الذي يحدث خلال المعاشرة. ويتم وضع هذه المزيتات قبل المعاشرة مباشرة، بينما يتم استخدام المرطبات بانتظام للشعور بالراحة على المدى الطويل.

المداومة:
تساعد المداومة على المعاشرة الزوجية في تمدد وتقوية العضلات وزيادة تدفق الدم والرطوبة.

العناية بالفرج:
غسل الفرج بالماء والصابون أو الماء فقط وتجفيفه جيداً. وارتداء ملابس فضفاضة وملابس داخلية قطنية.

التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
© 2014 Al Joumhouria, All Rights Reserved.