الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

السبت 20 نيسان 2019
كيدانيان في ضيافة النائب كرامي وبدأ جولته الطرابلسية من جامعة المدينة
print
favorite

بدأ وزير السياحة أواديس كيدانيان جولته في طرابلس بدعوة من رئيس تيار الكرامة النائب فيصل كرامي، بزيارة جامعة المدينة التابعة لمؤسسة رشيد كرامي للتعليم العالي. 

وكان في استقباله إلى كرامي، عميدة كلية السياحة الدكتورة ايمان البابا وعمداء الكليات واساتذة الجامعة وطلاب كلية السياحة.

كرامي شرح "أهمية الزيارة وضرورة ان تولي وزارة السياحة المدينة الاثرية والمملوكية والمتحف الحي المأهول الأول في العالم، الإهتمام اللازم". 

وقدم كرامي لكيدانيان كتابين عن تاريخ عبدالحميد، ورشيد كرامي، وكتاب عن طرابلس في القرن العشرين من إصدارات جامعة المدينة. 

بعد اللقاء في مكتب النائب كرامي بصفته رئيسا لمجلس أمناء الجامعة، جال الجميع في أرجاء الجامعة، ثم انتقلوا إلى قاعة المحاضرات في مبنى الملك عبدالله بن عبدالعزيز، حيث نظم طلاب كلية السياحة محاضرة عن "أهمية طرابلس ودورها السياحي والتاريخي وأهمية المواقع السياحية فيها وضرورة العمل على تفعيلها لجلب السواح العرب والأجانب اليها، والعمل على تخريج متخصصين وادلاء سياحيين". 

وبعد عرض شريط مصور عن نشاطات الكلية، تحدث كيدانيان، فقال: "اعرف جيدا محبة النائب فيصل كرامي لطرابلس ولكل لبنان وأنا إلى جانبه دائماً وخلفه وأمامه في كل ما يريد".

اضاف:"انا متّهم أنني أهملت طرابلس، وهذا الاتهام باطل، وقد قيل أني اهملت طرابلس بموضوع المهرجانات، وهذه اول مرة أدعى الى طرابلس، لأتعرف عليها، والكنوز الموجودة بها، واعرف كيف أسوّق لطرابلس، واليوم دعيت وان شاء الله سأتولى مهمة إنصاف هذه المدينة، ولا بدّ ان اشكر معالي الوزير كرامي وعميد كلية السياحة التي تعتبر من اهم الأدلة السياحية في لبنان، وهي دكتورة في كلية السياحة في جامعة المدينة، ونحن متفاؤلون بالخير بوجودها على رأس النقابة وقد تحدثنا عن تدريب الأدلة السياحيين ان شاء الله، هذه الجامعة هي مفخرة لكل اللبنانيين، وانا مستعد ان اكون في فريقكم التعليمي او الإداري او اي مجال تريدونه لأستفيد من خبراتكم واخدم غيري ايضاً". 

وخاطب الطلاب بالقول:" للطلاب اقول انتم اليوم تدرسون اختصاصا من اكثر الاختصاصات التي قد يكون لها سوق عمل في لبنان، فنحن قد تخطينا مرحلة المصاعب، والحروب والخلافات السياسية الكبيرة، ونحن اليوم امام مرحلة جديدة، بدايتها في 2019 وستستمر اكثر ان شاء الله، فالسياحة بإمكانها ان تخلق إمكانيات كبيرة جدا وستكون كما نسعى رافعة للاقتصاد اللبناني".

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.