الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الوكالة الوطنية
السبت 23 آذار 2019
أحمد الحريري: لنتكاتف لمصلحة طرابلس
print
favorite

بحث الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري، خلال جولته الطرابلسية، في أوضاع المدينة والتحضيرات للانتخابات الفرعية، مع الرئيس نجيب ميقاتي والوزير السابق محمد الصفدي، خلال زيارته لهما، برفقة مرشحة التيار ديما جمالي، المنسق العام لطرابلس ناصر عدرة ووفد من التيار.

وأكد ميقاتي، خلال استقباله الحريري وجمالي في دارته في الميناء، "أننا أعطينا كلمة لرئيس الحكومة سعد الحريري بشأن انتخابات طرابلس، وبإذن الله سنكون عند كلمتنا".

أما أحمد الحريري فشدد على أن "العلاقة مع الرئيس ميقاتي هي دائما لمصلحة لبنان، وخير هذا البلد، ولمصلحة الاعتدال وتثبيته"، مؤكدا أن "من مصلحة الجميع التلاقي حول المشروع الوطني الذي يشكل أساس حماية لبنان".

وإذ شكر للرئيس ميقاتي دعمه لجمالي في الانتخابات الفرعية، نوه باهتمامه بشؤون وشجون مدينة طرابلس، ودعا إلى "التكاتف"، مبديا تقديره "لمواقف ميقاتي خلال عملية تأليف الحكومة، في ما يتعلق بصلاحيات رئيس مجلس الوزراء، لأنه ينتمي إلى مدرسة وطنية تحترم الدستور وحقوق الآخرين".

وختم قائلا: "نشكر الرئيس ميقاتي على استقباله ودعمه، وسنكمل المسيرة بإذن الله في وجه الأمواج، إلى جانب الرئيس الحريري، من أجل إنماء طرابلس".

من جهتها، أثنت جمالي على دعم الرئيس ميقاتي لها في المعركة المقبلة في 14 نيسان المقبل.

ولبى أحمد الحريري دعوة رئيس الجامعة المرعبية غسان بك المرعبي إلى لقاء موسع عقد في مقر الجامعة في طرابلس، تلاه مأدبة غداء جامعة وحاشدة، في حضور النائب طارق المرعبي.

وشدد الحريري على أن "المعركة وجدت لتضع عقبة في مسيرة النهوض الثانية التي بدأها الرئيس سعد الحريري، ويكملها في تطبيق مؤتمر سيدر".

واعتبر أنهم "حاولوا إلهاءنا بالطعن الانتخابي في طرابلس، لكننا نقول أن التكاتف بين كل الأطراف والتفافهم حول الرئيس سعد الحريري كبير، ونعتبر أن كرامة كل واحد منا على المحك وتقوية الرئيس سعد الحريري هي أساسية من أجل استمرار المسيرة".

اما جمالي فقالت :"أنا اليوم ديما جمالي المرعبي، انتمي إلى "تيار المستقبل" لأنه خط الاعتدال والإعمار والنهوض الاقتصادي، نحن وأنتم قبلنا التحدي وسنريهم في 14 نيسان. أنا أعلم أن طرابلس وفية لخط الشهيد رفيق الحريري والرئيس سعد الحريري ولذلك أتمنى عليكم كثافة المشاركة في الاستحقاق الانتخابي".

وشارك أحمد الحريري في اللقاء الذي نظمته مصلحة المرأة في "تيار المستقبل"، دعما لجمالي، في منزل منسقة المرأة في طرابلس سعاد عقاد.

وقال: "المعركة التي تخاض اليوم هي معركة كل امرأة، لأن المستهدف ليس ديما جمالي، بل الرئيس الحريري لما يمثله، من أمل أخير لمسيرة النهوض الثانية في البلد، كما ان المستهدف "تيار المستقبل" الذي يملك أوسع تمثيل للمرأة في مجلس النواب، لذلك يجب عدم التهاون والتراخي، وعلى كل فرد أن يكون ماكينة انتخابية، لنعيد الأمور إلى نصابها، ونحن نريد همة الجميع في الرد على الطعن".

من جهتها، أكدت جمالي ان "هذه المعركة هي معركة كل امرأة، لأنه من المهم أن يكون هناك تمثيل للمرأة في مجلس النواب"، مشددة على أن "طرابلس بحاجة كبيرة وعلينا جميعا النهوض بها، ونحن نعطيها الاولوية من موقع مسؤوليتنا".

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.