الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

جريدة الجمهورية
السبت 23 شباط 2019
هل نقيس ضغط دمنا بطريقة صحيحة؟
print
favorite

كشفت دراسة علمية نشرتها مجلة أميركية متخصّصة بطب القلب أنّ طريقة قياسنا لضغط الدم خاطئة، ما يهدّد المرضى ويضعهم في خطر.

وتوضح الدراسة أنّ قياس ضغط الدم بالأسلوب الحالي الذي مضى عليه أكثر من قرن لا يعطي نتائج دقيقة لضغط الدم المنخفض، إلّا أنها لم تقدّم حلولاً للطريقة الصحيحة لقياس ضغط الدم، تاركةً هذا الأمر للعلماء والأطباء.

وتشير دراسات عدّة إلى أنّ ضغط الدم الأمثل للإنسان يجب أن يكون 80-120 ميليمترأً زئبقيّاً.

ولفتت الدراسة الى أنّ هناك اختلافاً في القراءة تصل إلى 25 ميليمتراً زئبقيّاً بعض الأحيان، وتوصي بضرورة إيجاد العلماء والأطباء طريقة أدق لقياس ضغط الدم لضمان تقديم الرعاية الصحية الأفضل للمرضى.

وتؤكد أنّ النتائج الصحيحة لضغط الدم تعني بالضرورة تشخيصاً أفضل وتقديم العلاج المناسب للمريض، وفي حال حصول الفريق الطبي على نتائج غير دقيقة فإنّ هذا ربما سيؤثر على المريض بشكل خطير إذا ما كانت حالته تستوجب التدخّل الطبي ولم يكن الفريق الطبي على علم بذلك.

وتلفت الدراسات إلى أنّ شخصاً من بين أربعة يعاني من ضغط دم مرتفع. ويجرى اختبار قياس ضغط الدم ارتفاعاً وانخفاضاً، اعتماداً على الضغط الموجود في الشرايين بينما يقوم القلب بالضخّ.

وتعود أهمية معرفة مستوى ضغط الدم المنخفض لما يمكن أن يكشفه الضغط من خطر على المريض، بما يتعلّق بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل الجلطة أو النوبة القلبية وحتى بعض أمراض الكلى، في حين أهمية معرفة مستوى ضغط الدم المرتفع تُعتبر ضرورة ملحّة حتى لا يشخّص المرض بشكل خاطئ وتُقدَّم للمريض علاجات لا يحتاج لها. 

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.