الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

السبت 16 شباط 2019
صدامات بين الشرطة ومتظاهرين خارج البرلمان الألباني
print
favorite

وقعت صدامات بين آلاف من أنصار المعارضة والشرطة خارج برلمان ألبانيا خلال تظاهرة مناهضة للحكومة السبت للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء الاشتراكي إيدي راما الذي يتهمه خصومه بالفساد. 

وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع واستخدمت خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين الذين حاول بعضهم دخول مبنى البرلمان في تيرانا. 

وذكرت وزارة الصحة أن خمسة عناصر من الشرطة ونحو عشرة متظاهرين وصحافيين نقلوا إلى المستشفى، إثر تعرض معظمهم لصعوبات في التنفس عقب المواجهات. 

وتحطمت نوافذ عدة بينما رمى بعض المتظاهرين قنابل دخانية وحجارة على مبنى البرلمان. 

وقال منظم التظاهرة وزعيم "الحزب الديموقراطي" المعارض (يمين وسط) لولزيم باشا إن "الوضع خارج عن السيطرة".

وحمّل الشرطة مسؤولية سماحها للمتظاهرين بالاقتراب من المبنى من أجل "إثارة العنف" وإفساح المجال لراما لانتقاد المعارضة. 

والأربعاء، قال باشا أمام حشد من أنصاره إن "16 شباط/فبراير سيكون آخر يوم لراما في السلطة". 

وتعد تظاهرة السبت الأخيرة ضمن سلسلة تظاهرات نظمها باشا. 

ويتهم ائتلاف معارض مكون من خمسة أحزاب (يمين ويسار وسط) راما بـ"التواطؤ مع الجريمة المنظمة" ودفع البلاد "نحو الفساد والفقر"، ويطالبه بالتنحي من أجل تشكيل حكومة تكنوقراط تحضر لانتخابات برلمانية مبكرة. 

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.