الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

Reuters
السبت 19 كانون الثاني 2019
جماعة فوضوية تعلن مسؤوليتها عن هجوم على كنيسة في أثينا
print
favorite

أعلنت جماعة فوضوية مسؤوليتها عن تفجير عبوة ناسفة خارج كنيسة في وسط أثينا الشهر الماضي، مما أدى إلى إصابة شرطي ومدني.

وأكدت الجماعة، التي تسمي نفسها "طائفة متمردة على الرموز"، المسؤولية على صفحة إلكترونية إسبانية قائلة إن الهجوم الذي وقع أمام كنيسة سانت دايونيسيوس في منطقة كولوناكي الراقية التي تشهد وجودا مكثفا للشرطة، كان مجرد بداية.

وذكرت الجماعة على الموقع الإلكتروني: "أيادينا لن ترتعش عندما يحين وقت إراقة الدماء. لن نبدي أي رحمة أو شفقة تجاه أعدائنا".

وأشار مصدر مطلع على التحقيق في هذا التفجير إلى أنه جرى التعامل مع هذا الإعلان بجدية وخصوصاً أن الهجوم جاء قبيل فتح الكنيسة لإقامة قداس في أواخر كانون الأول. 

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2019 Al Joumhouria, All Rights Reserved.