الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الاثنين 24 أيلول 2018
أميركي يبث نشرات أخبار سورية من إدلب مباشرة!
print
favorite

يستعين الأميركي، بلال عبد الكريم، بخريطة لمحافظة إدلب ليشرح باللغة الإنجليزية لمشاهديه، في مقطع فيديو قصير، الاتفاق التركي الروسي الأخير، وآخر معاقل الفصائل المسلحة في سوريا.

وعكف عبد الكريم، واسمه داريل لامونت فيلييس، قبل اعتناقه الإسلام، خلال السنوات الست الأخيرة، على نقل أخبار المناطق الواقعة تحت سيطرة الفصائل المعارضة في شمال سوريا، من حلب سابقا إلى إدلب حاليا.

ويبث الأميركي، 47 عاما، أخباره من مناطق استهدفتها الغارات أو من خطوط الجبهات الأمامية، أو يجري مقابلات مع مقاتلين من الفصائل، ومن "هيئة تحرير الشام" وهي تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي سابقا.

حيث يعيش منذ سنوات في سوريا، تمكن عبد الكريم من إنشاء شبكة علاقات مع الفصائل المسلحة وهيئة تحرير الشام، أتاحت له التنقل بسهولة في منطقة يتجنبها المراسلون الأجانب خشية عمليات الخطف.

وأثار الأمر اتهامات له بأنه "مروج للجهاديين" أو "متعاطف" معهم وخصوصا، مع "هيئة تحرير الشام" والتي صنفتها واشنطن تنظيما "إرهابيا".

وينفي عبد الكريم في حديث مع وكالة "فرانس برس"، عبر تطبيقات "سكايب"، و"واتساب"، "وفيسبوك" ذلك، متهما في المقابل أميركا.

ويصنف عبد الكريم نفسه بأنه "الرجل الأسود والأصلع في وسط سوريا"، ويبث الأخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من "تويتر" إلى "يوتيوب" و"فيسبوك" حيث لديه 80 ألف متابع.

وفي فيديو بثه قبل أيام على صفحته "أخبار من الأرض"، خرج عبد الكريم لتحليل الاتفاق الروسي التركي، الذي ينص على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب.

وينظر عبد الكريم مرتديا بزة رسمية إلى الكاميرا، ويتوجه إلى المشاهدين بالقول "في هذا الاتفاق، هذا الاتفاق تحديدا، لا يستطيع أحد القول إن الفصائل ليست فائزة".

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.