الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

جريدة الجمهورية
الاثنين 10 أيلول 2018
بعد الخسارة... ماذا حصل مع المنتخب الإنكليزي؟
print
favorite

أكد مدرب المنتخب الإنكليزي لكرة القدم غاريث ساوثغيت ثقته بلاعبيه الشبان على رغم خسارتهم أمام ضيفهم الإسباني السبت في دوري الأمم الأوروبية، مُقرّاً في الوقت نفسه بأنّ أمامهم مسارا طويلا ليصبحوا مرشحين للفوز بكأس أوروبا 2020.

واعتمد ساوثغيت على تشكيلة بمعدل أعمار يبلغ نحو 26 عاماً فقط، في نهائيات كأس العالم في روسيا، وتمكن من بلوغ الدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ عام 1990. وفي المسابقة القارية الجديدة، شدّد المدرب على أنه سيحافظ على الاستراتيجية نفسها خلال عهده.

وتلقّت إنكلترا خسارتها الثالثة توالياً في الفترة الماضية (بعد الخسارة في نصف نهائي المونديال أمام كرواتيا 1-2 بعد التمديد، وأمام بلجيكا 0-2 في مباراة المركز الثالث).

وتستعد إنكلترا للقاء كرواتيا مجدداً، وذلك في الجولة الثانية من دوري الأمم الأوروبية غداً.

وتحدث ساوثغيت عن أهمية تحضير المنتخب بشكل جيد لكأس أوروبا 2020، والتي ستقام في 12 مدينة أوروبية، على أن يستضيف ملعب ويمبلي اللندني مباراتي الدور نصف النهائي والمباراة النهائية.

وقال: «أعتقد أنّ لدينا بعض اللاعبين القادرين والذين أظهروا أنهم قادرون على اللعب على هذا المستوى (العالي)، في حين أنّ آخرين يحتاجون الى بعض العمل».

أضاف: «برأيي، لدينا أفضل مجموعة من اللاعبين في البلاد. وأعتقد أنّ علينا أن نبقي على إيماننا بالطريقة التي نحاول أن نلعب بها، وإلا نعود ونقوم بالأمور كما قمنا بها تاريخياً، ولا أعتقد بأي شكل أننا سنصبح فريقاً من النخبة في حال قمنا بذلك». 

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.