الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

سينتيا عواد
-
جريدة الجمهورية
الأربعاء 18 تموز 2018
مأكولات لذيذة تُنافس الليمون بالفيتامين C
print
favorite
عند التفكير في سُبل زيادة جرعة الفيتامين C، فإنّ أول طعام قد تلجأون إليه هو الليمون. لكن ماذا لو علمتم أنّ هذا الأخير لا يحتوي سوى كمية ضئيلة من هذه المادة الغذائية مقارنةً بمأكولات أخرى تُنافسه بقوّة؟

إستناداً إلى «National Institutes of Health»، يساعد الفيتامين C على حماية الخلايا من التلف الناتج من دخان السجائر، والتلوّث، وأشعة الشمس فوق البنفسجية. فضلاً عن أنه يدعم التئام الجروح، ويعزّز قدرة الجسم على امتصاص الحديد من مصادره النباتية.


صحيح أنّ ثمرة متوسطة الحجم من الليمون تؤمّن جرعة جيدة من الفيتامين C تبلغ 70 ملغ، لكنّ الفاكهة والخضار المُنعشة التالية تتخطى هذه الكمية لكل حصّة:

الفريز
كل كوب يحتوي 85 ملغ، جنباً إلى كمية عالية من المنغانيز الذي يساعد على استقرار معدل السكر في الدم. لكن يُستحسن شراء هذه الفاكهة عضويّة بعدما تبيّن أنها من المواد الأكثر اكتظاظاً بالمُبيدات الحشرية.

الأناناس
كل كوب من الأناناس الطازج يزوّد الجسم بـ79 ملغ من الفيتامين C. وعلى عكس الفاكهة الأخرى، إنه يحتوي أيضاً كميات جيدة من إنزيم «Bromelain» الذي يملك خصائص مضادة للإلتهاب.

المانغو
يؤمّن 122 ملغ من الفيتامين C للثمرة الواحدة. ناهيك عن أنه مليء بمادة «Zeaxanthin» المضادة للأكسدة التي تساهم في الحفاظ على صحّة العينين من خلال تصفية أشعة الضوء الأزرق التي تسبّب الضمور البقعي.

ملفوف بروكسل
هذا النوع من الملفوف الصغير يحتوي 75 ملغ من الفيتامين C في الكوب الواحد، إضافةً إلى مغذّيات مُحاربة للسرطان.

الكيوي
ثمرتان من الكيوي تزوّدان الجسم بـ128 ملغ من الفيتامين C. كذلك أظهرت الأبحاث أنّ الكيوي يساعد على الاستسلام للنوم بسرعة أكبر وتحسين نوعيّته، ويُرجّح أنّ الفضل يرجع إلى غناه بهورمون «Serotonin» الذي يلعب دوراً رئيسياً مطلع النوم.

الغوافا
هذه الفاكهة تشكّل منجماً لأهمّ المغذيات، على رأسها الفيتامين C بنسبة تتخطى 200 في المئة من الجرعة اليومية الموصى بها فقط في ثمرة واحدة. إضافةً إلى غناها بمواد مضادة للأكسدة، كالـ»Lycopene» المهمّة لردع السرطان والحفاظ على صحّة البشرة والخلايا.

الفلفل الحلو
الأخضر، والأصفر، والأحمر، والبرتقالي... كل ألوانه تحتوي فيتامين C أكثر من الليمون، بدءاً من 95 ملغ في الفلفل الأخضر وصولاً إلى 341 في نظيره الأصفر. اللافت أنّ هذا النوع من الخضار قليل السعرات الحرارية، بحيث يحتوي 45 كالوري فقط في الكوب، ما يجعله سناكاً ممتازاً.

الدرّاق
ثمرة واحدة متوسطة الحجم تحتوي 138 ملغ من الفيتامين C. أضيفوا الدرّاق إلى طبق الشوفان أو الفطائر، أو استخدموه لتحضير صلصة للدجاج أو السمك المشويّ، أو تناولوه كما هو كسناك لذيذ ومُنعش.

البابايا
على غِرار المانغو والأناناس، يؤمّن البابايا 95 ملغ من الفيتامين C في الثمرة الصغيرة. فضلاً عن احتوائه إنزيمين مهمّين هما «Papain» و«Chymopapain» المضادين للإلتهاب.

البروكلي
كوب من البروكلي النيّئ والمقطّع يزوّد الجسم بنحو 81 ملغ من الفيتامين C، إلى جانب الفيتامين K المهمّ لصحّة العظام وتخثر الدم السليم.

عصير البندورة
كوب من هذا العصير يملك 170 ملغ من الفيتامين C، و21 في المئة من الجرعة اليومية الموصى بها للفيتامين A، و15 في المئة من كمية البوتاسيوم الموصى بها يومياً. كل هذه الميزات فقط بـ41 كالوري! إذا كنتم لا تملكون الوقت لتحضيره في المنزل، إحرصوا على شراء الأنواع القليلة الصوديوم لمنع حدوث النفخة.

الـ«Kale»
إضافةً إلى تأمين أكثر من الاحتياجات اليومية للفيتامين C في كوب واحد، يُعتبر هذا النوع من الخضار الورقية الخضراء مصدراً ممتازاً للفيتامين A المهمّ للحفاظ على صحّة شبكية العين ودعم النموّ الطبيعي لكل من العظام والأسنان.

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.