الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

AFP
الأربعاء 13 حزيران 2018
أميركا تعيد للفاتيكان نسخة لرسالة مسروقة بخط يد كريستوف كولومبوس
print
favorite

أعلنت الولايات المتحدة أنها أعادت لمكتبة الفاتيكان نسخة تاريخية من رسالة خطها بيده كريستوف كولومبوس عائدة للعام 1493 يبلغ فيها المستكشف الدوائر الملكية الإسبانية بأنه "اكتشف أميركا".


وقد وصلت إحدى هذه النسخ المترجمة للاتينية في 1921 إلى مجموعات مكتبة الفاتيكان عن طريق هبة غير أنها لم تكن أصلية.


وأعلنت السفيرة الأميركية لدى الفاتيكان كاليستا غينغريتش في بيان أنها ستسلم الوثيقة الخميس إلى كبير مسؤولي المحفوظات في الفاتيكان جان لوي بروغيس. وسيرافق السفيرة ممثلون عن وزارة الأمن القومي الأميركية.


وقد وزعت نسخ عدة من رسالة كريستوف كولومبوس للملكة ايزابيل وزوجها فرديناند على جهات مختلفة في أوروبا.


وفي 2011، اتصلت وزارة الأمن القومي الأميركية بالفاتيكان لإبلاغها بأن الوثيقة الأصلية للمخطوطة سرقت في تاريخ غير معروف.


وعثر محققون أميركيون على الوثيقة الأصلية لدى أميركي كان قد اشتراها في 2004 من أخصائي في المخطوطات القديمة مقيم في نيويورك. ووافقت أرملته في نهاية المطاف على إعادة الرسالة لمكتبة الفاتيكان.


وسبق لوزارة الأمن القومي الأميركية أن أعادت رسالتين أخريين مسروقتين عائدتين لكريستوف كولومبوس، الأولى لمكتبة في فلورنسا والثانية لمكتبة في برشلونة.


وكانت كل هذه الوثائق المسروقة نسخات من أصل 16 أجريت في تلك الفترة بطلب من كريستوف كولومبوس، للرسالة الأصلية التي يروي فيها اكتشافاته للبلاط الاسباني.
كم/جك/م ن

التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.