الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

Reuters
AFP
الاثنين 19 آذار 2018
واشنطن "قلقة بشدة" من الأحداث في عفرين!
print
favorite

اعلنت وزارة الخارجية الأميركية، ان الولايات المتحدة "قلقة بشدة" من الأحداث في مدينة عفرين، التي يُهيمن عليها الأكراد في شمال غرب سوريا، حيث هرب معظم السكان فيما يبدو في ظل تهديد بهجوم من تركيا.


وقالت الخارجية في بيان: "تدعو الولايات المتحدة كل الأطراف المعنية التي تعمل في شمال غرب (سوريا)، بما في ذلك تركيا وروسيا والنظام السوري، الى السماح بدخول المنظمات الإنسانية الدولية".


وذكرت وزارة الخارجية، أن "الولايات المتحدة لا تعمل في منطقة عفرين، وأنها قلقة بشدة بسبب التقارير التي وردت من مدينة عفرين في الساعات الثماني والأربعين الماضية".

 

وتابعت: "نحن ايضاً قلقون حيال معلومات عن عمليات نهب داخل مدينة عفرين... لقد اعربنا مراراً للمسؤولين الاتراك عن قلقنا الكبير حيال الوضع في عفرين".


من جهتها، طلبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، إتاحة مجال أكبر أمامها للوصول الى المدنيين في عفرين، مُعلنةً أن الهلال الأحمر التركي يفتقر للصدقية بين الأكراد السوريين بعد العملية العسكرية التركية.


وقال رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير، متحدثاً بعد عودته من زيارة دامت أسبوعَيْن الى سوريا والعراق وإيران، للصحافيين في جنيف، إن "صدقية الهلال الأحمر التركي الذي يعمل في عفرين، أقرب إلى الصفر وسط السكان الأكراد".


وأضاف أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر تُساعد البعض من آلاف النازحين المدنيين الذين فروا إلى قرى قرب حلب، ولكنها بحاجة للوصول بشكل منتظم إلى عفرين، حيث للمدنيين حق الحصول على مساعدات محايدة ومنصفة وحق اختيار إما المغادرة وإما البقاء.

التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.