الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

AFP
الاثنين 19 آذار 2018
الاتحاد الأوروبي يدعم بريطانيا.. وروسيا ترد!
print
favorite

عبّر الاتحاد الأوروبي عن "تضامن مطلق" مع بريطانيا في هجوم بغاز أعصاب وجهت فيه المسؤولية الى روسيا، فيما يزور خبراء دوليون من منظمة حظر الاسلحة الكيميائية، بريطانيا، لأخذ عينة من العنصر الكيميائي لاجراء تحاليل.


وقال الوزراء الـ 28 في بيان مشترك خلال اجتماعهم في بروكسل، إن "الاتحاد الأوروبي يُعبر عن تضامنه المطلق مع المملكة المتحدة ودعمه لها، بما في ذلك جهود المملكة المتحدة لاحضار المسؤولين عن هذه الجريمة أمام العدالة".


وأثارت قضية تسميم العميل المزدوج السابق سيرغي سكريبال في 4 آذار في مدينة سالزبري في انكلترا بغاز اعصاب، أزمة في العلاقات بين لندن وموسكو. وتُواجه روسيا ضغوطاً غربية مكثّفة.


ورفض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاتهامات للدولة الروسية، ووصفها بأنها "مجرد هراء وتفاهات وكلام فارغ". والاثنين حذر المتحدث باسمه ديمتري بيسكوف، بريطانيا، ودعاها إلى تقديم "أدلة" تُثبت الاتهامات او "الاعتذار".


ولا يزال الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال، الذي باع اسراراً إلى بريطانيا وانتقل إليها ضمن صفقة تبادل جواسيس عام 2010، في حال حرجة مع ابنته يوليا، بعد العثور عليهما فاقدي الوعي على معقد في حديقة في 4 آذار.


ومن المتوقع ان يصل خبراء من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى بريطانيا اليوم لأخذ عينات من غاز الأعصاب المستخدم. وسيلتقي الخبراء بمسؤولين من مختبر علوم وتكنولوجيا الدفاع القريب من سالزبري، حيث تم تحديد نوع الغاز "نوفيتشوك". وسيجتمعون ايضاً بالشرطة، قبل إرسال نماذج إلى مختبرات دولية لتحليلها، ومن المتوقع أن يستغرق صدور النتائج اسبوعَيْن على الأقل، بحسب مسؤولين بريطانيين.

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.