الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الوكالة الوطنية
الأحد 25 شباط 2018
الجراح: العلاقات المصرية-اللبنانية بين ايد امينة
print
favorite

أوضح وزير الإتصالات جمال للجراح، خلال العشاء الذي أقامه الأمين العام لمجلس الاعمال اللبناني - المصري النقيب ربيع حسونة على شرف وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية سحر نصر، أنّ "نحن لا ننسى ان مصر هي من أولى الدول العربية التي اهدتنا الجامعة العربية وكانت مصر تستقبل الطلاب العرب في جامعاتها ومدارسها وتقدم لهم الدعم المادي، اضافة الى مجانية التعليم التي كنا نتمتع بها كلبنانيين في مصر، فمن باب الوفاء لمصر ولدورها، نريدك ان تشعري انك في بلدك وبين اهلك".


وتابع: "هناك الكثير من المشتركات بين الشعبين المصري واللبناني، بين مصر ولبنان على الصعيد الاقتصادي والاجتماعي والسياسي، وكان رحمه الله دولة الرئيس رفيق الحريري يقول اننا عندما نقدر ونفهم المصالح العربية المشتركة، تخرج جميع الدول من ازماتها لاننا بالعمل العربي المشترك فقط نخرج من ازماتنا الاقتصادية والاجتماعية.


وأنا شهادتي بمصر مجروحة لانني تعلمت في مصر وزرتها، وعندما كان هناك ضغط أمني لجأنا ايضا الى مصر، وعندما نريد ان نزور اي بلد للراحة او لرؤية الاصدقاء اول بلد يخطر ببالنا، مصر".


وختم الجراح: "أنا واثق ان العلاقات المصرية-اللبنانية بين ايد امينة، والرئيس سعد الحريري حريص كل الحرص على تطوير هذه العلاقات، والعلاقة التي تجمعه بالرئيس المصري قد تساهم في دفع هذه العلاقة. في اختصار الوقت وتحقيق مصلحة البلدين، وعندما يكون الامر بيد الوزيرة سحر نكون مطمئنين كلبنانيين ومصريين".


بدوره، رحب حسونة بنصر، مشيرا الى أن "لمصر تواجدا وحضورا دائما في لبنان ومرحبا به من كل الطوائف، وأحد أهم ملامح هذا التواجد هو جامعة بيروت العربية التي خرجت آلاف الشباب والفتيات اللبنانيين عبر السنين ليكون كل منهم سفيرا يحمل طيلة حياته رسالة حتمية وخصوصية للعلاقة بين البلدين، ولعل آخر وأهم المواقف لهذا الحضور المصري هو الموقف الذي اتخذه فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال الازمة التي مر بها لبنان أخيرا ونثمنه كثيرا ونقدره، لكننا ايضا نتوقعه من مصر، لان هذه هي مصر الكبيرة التي عرفناها وعهدناها".


وقال: "نعتبر أنفسنا مشتركين مع مصر بالموقف والموقع تجاه التحديات المشتركة التي تواجه البلدين الشقيقين، سواء على مستوى محاربة الإرهاب ومكافحة الفكر المتطرف بكل أشكاله، او بالحفاظ على الاستقرار السياسي وتحقيق الرفاهية الاقتصادية لمواطنينا".


وتطرق الى "الانجازات والاصلاحات التي حققها الرئيس السيسي"، وأعرب عن ثقته بتوجهات الحكومة التي يرأسها الرئيس سعد الحريري "وتعمل جاهدة من اجل دفع عجلة الاقتصاد والتحضير لمؤتمرات اقتصادية داعمة للبنان، وكذلك للانجاز الذي تحقق عبر إقرار الموازنة بعد أعوام من عدمه".


واعتبر ان "لبنان في حاجة الى تطوير البنية التحتية التي هي ركيزة اي تطور اقتصادي وصناعي"، مؤكدا "دعم رجال الاعمال لمشاريع الحكومة في هذا المجال، وأهمية نشر الايجابيات وضخ الكثير من الطاقة الايجابية والامل الصادق  لدى المواطن".


ونوه "بنجاحات الوزيرة نصر خلال فترة وجيزة أهمها صدور قانون الاستثمار الموحد ولائحته التنفيذية وما فيه من حوافز جديدة للاستثمار وتحسين واضح لبيئته في مصر"، مؤكدا "دعم المستثمرين اللبنانيين في مصر والعمل مع المعنيين على توفير ميزات استثمارية وزيادة صادرات لبنان الى مصر، وكلنا ثقة بالصناعة اللبنانية وبأن تطويرها من أهم العوامل الداعمة للاقتصاد اللبناني".


وكشف حسونة أنه "يتم العمل على توقيع مذكرة تفاهم خاصة بالدواء، ليتاح تسجيل الدواء اللبناني في مصر".


وأكدت الوزيرة المصرية حرصها على "العلاقة الاستراتيجية القوية السياسية والاقتصادية بين البلدين"، مشددة على "أهمية وضع خطة عمل وتفعيل عمل اللجنة المشتركة المصرية-اللبنانية ليس فقط من خلال توقيع اتفاقات ومذكرات تفاهم في المجالات كافة، انما من خلال تفعيلها، وهذه كانت من اهم المواضيع التي ناقشناها مع رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ونأمل ان تلقى اثرا ايجابيا في جمهورية مصر العربية وفي الدولة الشقيقة لبنان في المجالات كافة، وخلق فرص عمل للشباب في مجال ريادة الأعمال وتعزيز الاستثمارات المشتركة اللبنانية في مصر وبالعكس، لدعم الاقتصاد في البلدين وزيادة الانتاج ومساهمة القطاع الخاص في تنمية اقتصادية شاملة ومستدامة".


 واشارت الى انها تعمل على "تحقيق الوعود التي قطعتها وعلى اجراء اصلاحات تشريعية عديدة وخصوصا في قانون الاستثمار الذي ساهم في حل مشاكل عدة وتأمين ضمانات وحوافز للمستثمر وتسهيل الاجراءات، ما يضع مصر على الخريطة الاستثمارية العالمية".


وأشارت الى انه "تم اصدار قانون الشركات الذي من شأنه تيسير عملية الدخول والخروج الآمن من السوق، ما يؤدي إلى بث الطمأنينة لدى المستثمرين ويخلق المناخ الملائم والجاذب للاستثمار".


وأملت "بالاستمرار في التواصل لوضع خطة عمل مستقبلية وتوقيع اتفاق توأمة بين لبنان ومصر في مجال الاستثمار لتشجيع الشباب المصري واللبناني في مجال ريادة الاعمال".

DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.