الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الثلاثاء 13 شباط 2018
أسبوع الموضة في نيويورك يكافح التحرّش
print
favorite

 يستمرّ أسبوع الموضة في نيويورك لخريف وشتاء 2018- 2019 لغاية 16 شباط، وتؤثر عليه التقلّبات التي تشهدها أوساط الموضة بعد فضائح الاعتداءات الجنسية التي كشفتها حركة #أنا_ أيضاً. فهذا الأسبوع يشكّل فرصةً لأهل القطاع كي يُعربوا عن مناهضتهم لممارساتٍ تضربُهم في الصميم.

منذ انطلاق أسبوع الموضة الخميس الفائت، حاكت بعض العروض حركتي #MeToo وTimesUp# مثل توم فورد مع حقائب كتب عليها «Pussy Power».

عرض يجابه التحرّش
إلى ذلك، قدّمت 8 نساء وقعن ضحيّة تحرشٍ أو اعتداء جنسي عرضاً من نوع آخر، في مؤشر إلى كسر حاجز الصمت وتأثير حركة #أنا_أيضاً. لم يضم العرض أيَّ عارضة نجمة، بل فقط نساء «تعرّضن لتصرف جنسي غير لائق». الملابس المعروضة لم تكن مهمة، ولم يُقَم العرض في مكان عريق بل كان له طابع سياسي بامتياز، وهدفه حمل النساء على الإدلاء بشهاداتهن. مشت خلاله النساء الثماني بهدوء وسط نحو مئتي مدعو، ووقفت كل واحدة منهن إلى جانب رجل ارتدى الأسود واضعاً قناعاً يمثل خنزيراً في إشارة إلى الحملة المرادفة لـ #أنا_ أيضاً في فرنسا. وروت الواحدة تلو الأخرى بصوت مرتجف أحياناً قصتها التي تعود إلى سنوات عدة. من صديق للعائلة أو حبيب أو شخص عبر الانترنت قام بالإيقاع بهنّ فتعرّضن للتحرّش والملامسات والاغتصاب حتّى... وحصلت هذه الاعتداءات إما في حرم جامعي أو في حديقة عامة أو حتّى في منزل العائلة...
وأكدت مُنظّمة العرض الفرنسية ميريم شلق: «في حال تمكنّا من إخراج امرأة واحدة عن صمتها سنكون قد نجحنا».

إتّهامات وإجراءات
يُذكر أنّ انطلاق أسبوع الموضة في نيويورك سبقه ببضعة أيام إتّهام عارضة الأزياء كايت آبتون مؤسس ماركة «غيس» بول مارسيانو بالتحرّش جنسياً بها، ما أدّى إلى تراجع أسهم المجموعة في الشركة على الرغم من نفي مارسيانو هذه الادّعاءات.


ونشرت نقابة الموضة الأميركية (سي اف دي ايه) توصيات جديدة للعاملين في مجال الموضة. دعتهم على سبيل المثال، إلى تخصيص أماكن «يتسنّى فيها لعارضات الأزياء تبديل ملابسهن بعيداً من الأنظار»، مشدّدةً على ضرورة أن يبلّغ كل شخص مهدّد الشرطة أو المنظمات المعنية.


وفي لفتة تضامنية، اعتمدت مجموعة «كونديه ناست» مالكة مجلات «فوغ» و»فانيتي فير»، توجيهات تسمح بتدارك المخاطر خلال جلسات التصوير، ومنها، طلب موافقة مسبَقة من العارضات على الجلسات التي يتخلّلها عري أو وضعيات مثيرة. وشدّدت المجموعة على ألّا تتواجد العارضات وحدهنّ مع المصوّر في أيّ لحظة في الاستوديو، حيث يحظّر استهلاك المخدرات والكحول.

إنسحاباتٌ بالجملة
وعلى رغم من إضافة يومين مخصصين للأزياء الرجالية ضمن فعاليات أسبوع الموضة في نيويورك، خفّت هيبة هذا الحدث مع إعلان ماركات كبيرة عن انسحابها منه، مثل «تومي هلفيغر» و«ألتوزارا» و«رودارته». كذلك أعلن المصمّم الشهير ألكسندر وانغ في وقت سابق عن نيّته عدم المشاركة في أسبوع الموضة في نيويورك خلال الموسم المقبل، مفضِّلاً تنظيم عروضه الخاصة.

إتّجاهات الموضة
ومن أجواء الموضة في أسبوع نيويورك عكست مجموعة المصمّم الأميركي جيريمي سكوت المرح والفرح من خلال الألوان الزاهية والفاقعة، ومنها:

الوردي، الأزرق، البرتقالي، الأصفر... بالإضافة إلى التدرّجات المعدنية المشرقة. وخيّمت أجواء ثمانينات القرن الماضي على العديد من الإطلالات، من خلال الكنزات الطويلة والتنانير القصيرة التي تمّ ارتداؤها فوق جوارب ملوّنة بالإضافة إلى البنطلونات اللمّاعة، والمعاطف المزيّنة بالطبعات، والأحذية المستوحاة من تلك التي يتمّ ارتداؤها خلال رحلات التزلّج.


في المقابل، غلبت على مجموعة دار Bottega Veneta الإيطالية التدرّجات الدافئة للأحجار الكريمة، وجمعت عدة ألوان في الإطلالة الواحدة. واستعملت في الأزياء النسائية الخامات الناعمة والفاخرة التي تناسقت بامتياز مع الأكسسوارات الجلديّة التي تشتهر بها هذه الدار. 

التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.