الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

AFP
الأحد 10 كانون الأول 2017
البابا يجدّد دعوته الى "الحكمة" و"التروي" في موضوع القدس
print
favorite
جدّد البابا فرنسيس في بيان دعوته "الجميع" الى "الحكمة" و"التروي" بعد قرار الولايات المتحدة الإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
 
وأورد بيان أصدره الفاتيكان أن "الأب الأقدس يجدّد دعوته الجميع الى الحكمة والتروي ويرفع الصلوات من أجل أن يلتزم قادة الأمم، في هذه اللحظة الخطرة، تجنب دوامة جديدة من العنف".
 
وكان البابا فرنسيس أعرب عن قلقه بالدعوة الأربعاء الى "احترام الوضع القائم" في القدس طبقاً لقرارات الأمم المتحدة.
 
وأعلن الفاتيكان الأحد أنه يتابع "باهتمام كبير" الوضع في الشرق الأوسط، وخصوصاً في القدس، "المدينة المقدسة لليهود والمسيحيين والمسلمين في جميع أنحاء العالم".
 
وطلب البابا فرنسيس من المسؤولين الدوليين أن "يستجيوا بالأفعال والأقوال لرغبات شعوب هذه الأراضي المعذبة، في السلام والعدالة والأمن".
 
وقبل بدء اجتماعات دعت إليها الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي، ذكر الفاتيكان "بموقفه المعروف جيداً من الطابع الموحد للمدينة المقدسة "القدس" والضرورة المطلقة لاحترام الوضع القائم، طبقاً لقرارات المجموعة الدولية".
 
وذكر الكرسي الرسولي أيضاً بأن "حلا تفاوضياً بين الإسرائيليين والفلسطينيين يمكنه وحده أن يؤمن سلاماً ثابتاً ودائماً، وأن يضمن تعايشاً سلمياً بين دولتين داخل حدود معترف بها دولياً".
 
وقد أثار القرار الذي اتخذه ترامب من جانب واحد الأربعاء بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل، إدانات دولية. ووقعت صدامات في الأراضي الفلسطينية لثلاثة أيام متتالية. وأعرب البابا فرنسيس في هذا الصدد عن "ألمه" بعد هذه المواجهات.
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.