الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

AFP
الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017
نواب بريطانيون يحذرون من عواقب "كارثية"!
print
favorite
حذر نواب بريطانيون من عواقب "كارثية" في حال لم تتوصل البلاد الى اتفاق جمركي بحلول اذار 2019 موعد خروجها من الاتحاد الاوروبي.
 
وقالت لجنة الحسابات العامة التابعة لمجلس العموم البريطاني في تقرير ان عدد بيانات الجمارك التي ستتولاها الاجهزة البريطانية سنويا يمكن ان يرتفع خمسة أضعاف لينتقل من 55 مليونا الى 255 مليونا.
 
الا ان الهيئة الملكية للعائدات والجمارك لا تملك بعد الاموال اللازمة لزيادة قدرات خدمة بيانات الجمارك الجديدة ومواجهة عواقب بريكست، بحسب اللجنة.
 
وشدد التقرير على انه "لا يزال هناك الكثير للقيام به" من اجل اقامة نظام فعال للجمارك في المهل المحددة والعمل على توفر التمويل الكافي لهيئة العائدات والجمارك، وحذر من "كارثة" في حال لم تكن خدمة بيانات الجمارك "مستعدة في الوقت اللازم ولم تكن هناك خطة بديلة".
 
وقالت ميغ هيلييه رئيسة اللجنة العضو في حزب العمال ان "غياب نظام جمركي قابل للاستمرار قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي سيلحق اضرارا كبيرة في الاعمال والتجارة والسمعة الدولية للمملكة المتحدة"، مضيفة ان الوضع "مثير للقلق".
 
وأضاف التقرير ان "عدم التحرك الان ستنجم عنه تبعات مالية وعملانية والجدول الزمني ضيق في أحسن الاحوال".
 
من جهته، أكد متحدث باسم الحكومة ان "خدمة بيانات الجمارك على الطريق الصحيح لتصبح عملانية في كانون الثاني 2019 ولديها القدرة على تولي زيادة ملحوظة في حجم البيانات على الحدود".
 
تأمل الحكومة البريطانية بالتوصل الى اتفاق جمركي مرحلي مع الاتحاد الاوروبي لمدة عامين بعد بريكست ما سيتيح لها الاستمرار بالاستفادة عبره بينما تخوض في الوقت نفسه محادثات حول اتفاقاتها التجارية الخاصة.
التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2017 Al Joumhouria, All Rights Reserved.