الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

جريدة الجمهورية
جوزيان الزير لـ«الجمهورية»: أين الإهانة في تشبيهي بـ مايا دياب؟
في التقديم أعود إلى المجال الذي انطلقتُ منه
print
favorite
بعد أن برزت في أدوارها الكوميدية المبتكرة ضمن البرنامج الانتقادي الساخر «كتير سلبي»، تطلّ جوزيان الزير حالياً كمقدّمة لبرنامج الألعاب «شخصيّة أو غنيّة» الذي يحصد صدى واسعاً لدى شريحة كبيرة من الجمهور اللبناني. عن برنامجها وجديدها الفني، كان هذا الحديث الخاص لـ«الجمهورية».
"انتهيت من تصوير حلقات الموسم الأوّل من "شخصيّة أو غنيّة" وسعيدة جداً بالأصداء التي يحصدها البرنامج، لا سيّما أنني تصدّرت قائمة الفنانين على فيسبوك بنَيلي مؤخراً لقب "Most talked about artist on Facebook"، وهذا الأمر أفرحني وجعلني أشعر بالرضا عن كل ما حققته". هذا ما تعلنه جوزيان في حديثها إلى "الجمهورية"، وتتابع:

"البرنامج في شوَي مِن كلّ شي"، في إشارة منها إلى تضمّن "شخصيّة أو غنيّة" فقرات تتنوّع بين الأغنيات والألعاب والمواهب الاستثنائية في الغناء والرقص التي تحلّ ضَيفة على بعض الحلقات.

"لذيذ خفيف ومهضوم" هكذا تلخّص المقدّمة والممثلة والمغنّية الشابّة مواصفات برنامجها الذي يعرض على شاشة المؤسسة اللبنانية للإرسال، بعدما كانت جوزيان واحدةً من وجوه MTV المحببة.

الانتقال من مؤسسة إعلامية إلى أخرى ومن شاشة إلى ثانية، بحسب الزير، ينعكس "تغيّراً على غير صعيد، سواء لناحية اختلاف جمهور كل محطة أو لناحية اختلاف الوجوه وفريق العمل بين محطة وأخرى". وتوضح: "أنا لم أترك mtv كما يُشاع لأنني أساساً لم أكن موظفة فيها، إنما انفصلت عن "كتير سلبي" بعدما عُرض علي برنامج وقبلت به ببساطة تامة"، مشددة على العلاقة الطيّبة التي لا تزال تجمعها بالمحطة وبزملائها في البرنامج.

ومن التمثيل إلى التقديم، تعود جوزيان إلى الخانة الأولى التي انطلقت منها مقدّمة للبرامج عبر محطة MBC، حيث قامت بتقديم برنامجي "ليل يا ليل" و"فنتازيا". في هذه الخطوة ترى جوزيان عودة إلى ساحتها الأساسية، معتبرةً ان البرنامج الذي تقدّمه حالياً مميّز بصيغته وفكرته، و"لا برنامج مثله حالياً لينافسه".

أما بالنسبة إلى إطلالتها في "شخصية وغنّية"، والتي تحصد ردود فعل كثيرة، تقول الزير: "العباءة التي ارتديتها مؤخراً كانت حديث البلد في هذه الفترة، علماً أننا حضّرنا البرنامج بسرعة تفوق الطبيعة، وقد اهتم الأستاذ أنطوان قارح بتنسيق إطلالتي لناحية الثياب والشعر بالإضافة الى أدقّ التفاصيل، فبعدما اخترنا بعض الملابس سوياً في البداية، أصبحت أزيائي تصلني في اللحظات الأخيرة قبل التصوير لثقتي بأنطوان وتوافق أذواقنا منذ البداية. وعلى رغم أن بعض الأزياء أوحَت لكثيرين بأنّ فريق عمل كامل يقف وراء إطلالتي، إلّا ان الحقيقة هي ان كل شيء تمّ بسرعة جنونية، ومع ذلك البلد كلّه يتحدّث عمّا قمنا به".

وعن مقارنتها مؤخراً بالفنانة مايا دياب، تقول: "مايا امرأة جميلة وأنا كذلك، وهي ناجحة تماماً كما أنا ناجحة. فأين المشكلة؟ لا أعتقد أن هناك إهانة لإحدانا من خلال مقارنتها بالأخرى".

وتضيف: "أنا اليوم أكثر الفنانات التي يتمّ الحديث عنها عبر موقع فيسبوك على مستوى لبنان، وهم يشبّهونني بشخص جميل وناجح، لذلك فليقولوا ما يريدون عنّي. ولكن إن أردنا عرض الحقائق، أتحدّى أن يستطيع أحد ما أن يظهر حركة قمت بها أو ثياباً ارتديتها أشبه فيها مايا، وأتحدّى أن يشبّه برنامجي ببرنامجها، فمع كل احترامي فإنّ كلّ واحدة مختلفة عن الأخرى من ناحية الخصوصية والشخصية، وهذا الاختلاف ينسحب أيضاً على برنامجينا".

وعن سوء الفهم الذي حصل بينها وبين الممثلة والمقدّمة كارلا حداد، رأت الزير انّ "الاختصار الذي يعمد إليه بعض الصحافيين أحيانا، في نقلهم لمقابلة مع فنان، يؤدي إلى سوء فهم لدى بعض الأشخاص، لا سيّما إذا كان هؤلاء الأشخاص لديهم نيّة سابقة بأن يُسيئوا الفهم"، غامزةً بذلك من كارلا، قبل أن توضِح: "إنّ الخبر الذي انتشر قرأته مثلي مثل غيري من خلال ما نقلته الصحافة لناحية انّ اسم كارلا كان مطروحاً لتقديم البرنامج، وما حصل بين كارلا والمحطة أو الشركة المنتجة لا أعرفه ولا يهمني، أما من ناحيتي أنا فما أستطيع قوله هو أن شركة الانتاج Day dream production كانت متمسّكة بي لتقديم البرنامج"، معلنةً عن تعاون جديد سيجمعها بالشركة المنتجة نفسها في وقت قريب، لكنها رفضت الخوض في تفاصيله في الوقت الحالي.

وعمّا إذا كان برنامج "شخصية أو غنيّة" سيطلّ بموسم جديد بعد انتهاء موسمه الأوّل، ترى الزير "انه من المبكر الحديث عن موسم ثان في هذا الوقت، فقد صوّرنا حوالى 26 حلقة عرضت منها إلى الآن 5 حلقات فقط".
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.