الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الوكالة الوطنية
الأربعاء 18 تشرين الأول 2017
شهيب: درس وإقرار الموازنة لا يكفي
print
favorite
أكد عضو كتلة "اللقاء الديموقراطي" النائب أكرم شهيب في كلمته خلال الجلسة المسائية لإقرار الموازنة، أن "درس وإقرار الموازنة وحده لا يكفي، وهناك ضرورة لتخفيض النفقات"، معتبرا أنه "هكذا نؤمن وفر في الخزينة"، داعيا الى "الغاء النفقات غير المجدية التي تخلق فرص استثمار حقيقية وتخفيض العجز عبر ضبط مصادر الواردات".
 
ودعا شهيب الى "مسائلة المصارف عن السياسيات المالية التي تعتمدها"، لافتا الى انه "في سنوات الحرب كان حاكم مصرف لبنان السابق ادمون نعيم يستدعى من قبل الرؤساء الثلاثة لسؤاله عن المالية العامة".
 
ورأى انه "لا يمكن تطبيق مبدأ حسم النفقات على كل الوزارات، كما انه يجب التأكد من ان ميزانية الوزارات ستؤمن الحد الادنى". وتمنى على "وزارة المالية إعادة النظر بالفائدة السخية التي يدفعها المصرف الركزي على الودائع التي يضعها الناس في البنوك"، مشيرا الى أنه "لا يزال بند خدمة الدين العام يستنزف مالية الدولة من دون اي اجراء يعالج".
 
ولفت الى أن "الانفاق على الاستثمار هو الأقل بالموازنة ما يعني ان الانفاق الحاصل جاري"، داعيا الى "دعم الزراعة واجب لدولة وحق لمزارع ويكون بتفعيل التسويق الخارجي ومنع التهريب المنظم وغير الشرعي عبر البوابات الرسمية والغير رسمية".
 
وسأل شهيب "لماذا بقيت المساهمة من الدولة لمؤسسة كهرباء لبنان نفس موازنة العام الماضي رغم ان الفاتورة النفطية تراجعت بشكل كبير".
التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2017 Al Joumhouria, All Rights Reserved.