الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

Reuters
الاثنين 07 آب 2017
ضربات جوّية كثيفة على آخر "جيب" للمعارضة في دمشق
print
favorite
صعّد جيش النظام السوري قصفه وضرباته الجوّية على آخر "جيب" للمعارضة في العاصمة دمشق الاثنين، وذلك في أعنف قصف يُنفّذه خلال حملة عسكريّة بدأت قبل شهرَيْن، وفق ما افاد مقاتلون معارضون وشهود.
 
ومن فوق جبل قاسيون الاستراتيجي المطلّ على دمشق، قصفت وحدات خاصة في الجيش حي جوبر، الذي يقع على بُعد كيلومترَيْن شرقي سور المدينة القديمة وعين ترما إلى الجنوب.
 
وجاء الهجوم رغم وقف لإطلاق النار برعاية روسيّة، أعلن عنه قبل أسبوعَيْن في منطقة الغوطة الشرقيّة وحتّى شرق دمشق.
 
وقالت مصادر في الدفاع المدني، إنّ العشرات أصيبوا وقُتِلَ 10 مدنيين على الأقلّ في القصف المستمرّ منذ 3 أيّام. وتعرّضت مناطق زملكا وحرستا وكفر بطنا في الغوطة الشرقيّة لقصف أقلّ كثافة.
 
وإذا نجحت الحملة، فإنّها ستُساعد الجيش في تحقيق هدفه، وهو استعادة الغوطة الشرقيّة التي ظلّت تحت سيطرة المعارضة المسلّحة معظم أوقات الحرب المستمرّة منذ 6 سنوات. ويقع حي جوبر في شمال شرق دمشق، بجوار حي عين ترما في الغوطة الشرقيّة.
 
وتأتي معركة المعارضة للاحتفاظ بآخر موطئ قدم لها في دمشق، بعد أن خسرت هذا العام حي القابون وحي برزة إلى الشمال من جوبر، بعد قصف مكثّف.
التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2017 Al Joumhouria, All Rights Reserved.