الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

الوكالة الوطنية
الأربعاء 01 شباط 2017
الحاج حسن نبّه من خطورة تعرض قطاعات للمنافسة
print
favorite
استقبل وزير الصناعة حسين الحاج حسن وفدا من نقابة أصحاب مصانع الرخام والغرانيت ومصبوبات الاسمنت برئاسة نزيه نجم، في حضور المدير العام للوزارة داني جدعون.
 
وجرى عرض لأوضاع القطاع والتحديات التي يواجهها أصحابه لجهة عدم قدرتهم على منافسة البضائع المستوردة التي تدخل إلى لبنان بكميات اغراقية وبأسعار أقل من أسعار المنتجات اللبنانية بسبب تدني كلفة الانتاج في الخارج لأسباب عديدة أهمها توفر الأرض الصناعية ودعم أسعار الطاقة والمحروقات، وسلموا الحاج حسن مذكرة تضمنت مطالبهم مقترحين حلولا لها بدءا من فرض رسم نوعي على الاستيراد ومنع استيراد هذه السلع لمدة سنة على الأقل.
 
بدوره، تحدث الحاج حسن فقال: "قامت وزارة الصناعة بواجباتها تجاه هذا الملف منذ نحو سنتين، وأعددنا دراسة تفصيلية عن موضوع البحث، وطلبنا فرض رسم نوعي يقدر بـ 12,500 ليرة لبنانية على المتر المربع الواحد. ولكن وزارة الصناعة وبحسب الصلاحيات الموزعة بين الوزارات بحسب القانون ليست المرجع للبت بالموضوع بمفردها، والقضية تحتاج إلى تدخل من وزارتي الاقتصاد والتجارة والمالية ومن ثم عرض الموضوع على مجلس الوزراء".
 
اضاف: "لقد أعددنا الدراسة والطلب وأرسلناه إلى الوزارات المعنية منذ أكثر من سنة ولم يتم البت بالموضوع حتى الآن. إن الحلول في لبنان تحتاج إلى أشهر بينما في الدول المحترمة لا تحتاج أكثر من 24 ساعة لأن الوضع الاقتصادي يتطلب سرعة بالمعالجة لحماية قطاعات انتاجية أساسية لتحقيق النمو، وهناك قطاعات أخرى غير الرخام والغرانيت ومصبوبات الاسمنت تتعرض للاغراق والمنافسة غير المتكافئة منها الزيوت والألبان والأجبان والبطاطا المصنعة والمجلدة والحليب المجفف والالمنيوم والحديد والبلاستيك والدهانات وغيرها".
 
وختم: "لقد طلبت قبل فترة تشكيل لجنة وزارية اقتصادية وحصل ذلك، وشكلت اللجنة برئاسة رئيس الحكومة، وأتمنى أن تلتئم بأسرع وقت لدراسة هذه المسائل لأن القطاع الصناعي بمجمله لم يعد قادرا على تحمل هذه الضغوط الاغراقية". 
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2018 Al Joumhouria, All Rights Reserved.