الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

موقع الجمهورية
الأربعاء 02 تشرين الثاني 2016
جعجع: أتمنى أن نأخذ وزارة المال
print
favorite
إعتبر رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع أنّ ما حصل في جلسة انتخاب رئيس الجمهورية "مخزٍ"، مؤكداً أن الرئيس صنع في لبنان ونافياً القول بأنه صنع في الضاحية أي في إيران.
 
وأوضح جعجع: "لو كان "حزب الله" جدي بدعمه لعون لكان أوصله عندما دعمته "القوّات"، مشيراً إلى أنه "يجب ألا ننسى أن الحزب حاول يومها رمي وزر التعطيل على الرئيس الحريري من باب الميثاقيّة".
 
وإذ لفت إلى أنّه علم أن "حزب الله" لم يكن مسروراً بخطاب القسم لأنّه وطني وإستقلالي وسيادي، مشدداً على أننا "لم نستسلم لمن هم أكبر من "حزب الله" لذا لا نستسلم للحزب اليوم والأيام أمامنا لنرى من كانت حساباته صائبة ومن كان مخطئاً ولكن أتمنى أن يعتذر من يجد نفسه مخطئاً".
 
وعن العهد الجديد، رأى جعجع أنه "سيكون عهداً جديداً من ناحية الممارسة، لافتاً الى أننا "سنضرب بكلّ قوّتنا كي تكون الحكومة قد تشكّلت قبل آخر السنة".
 
وأعلن رئيس حزب "القوات" الى أنه  ضدّ ما يسمّى بحكومات الوحدة الوطنية"، معتبراً أنه "يجب أن يكون لدينا حال انسجام في البلد وإلاّ لن يسير أي شيء في طريقة صحيحة".

إلى ذلك، تمنى جعجع أن "نأخذ وزارة المال في الحكومة المقبلة لأن "القوات" حرمت منذ 26 عاماً حتى اليوم ومشهود لها بنظافة كفها وهي جاهزة من أجل مسؤوليّة كهذه"، ومشيراً أنه لم يتناول الموضوع مع الرئيس ميشال عون.

هذا وقال جعجع: "بعد تجربة التفاهم بيننا وبين "التيّار" أيقنا أننا بتفاهمنا نحن أقوى وموضوعيّاً من مصلحة الفريقين أن يستمر هذا التوافق لأنه يزيدنا قوّة"، مضيفاً: "اتفقنا مع "التيار" على أن نكون شريكين والحساب بيننا بـ"الجملة" فوجود العماد عون في الرئاسة هو كأننا نحن في الرئاسة أيضاً".

وعن علاقته بالرئيس الحريري، أشار إلى أنّ العلاقة مع "المستقبل" مرّت بالعديد من المطبات"، معلناً أنه "واثق من أن الحريري سيتبنّى ترشيحي في الإنتخابات الرئاسيّة المقبلة".

أمّا عن علاقة "القوات" و"حزب الله"، لفت جعجع إلى أنّ "العلاقة ليست سيّئة مع "حزب الله" لكن في المقابل لا يوجد أيّ علاقة"، موضحاً أن مشروعيهما لا يتلاقيان، إلّا انّه "هناك مواضيع ومشاكل يومية معيشية يمكننا الاتفاق على حلولها".

أيضاً، رأى أن "الإحباط المسيحي انتهى" مشيراً الى أن "أكبر دور يمكن أن يلعبه المسيحيون هو بناء دولة لبنانية فعلية"، معتبراً أن "وصول عون الى الرئاسة يشكّل البداية".
التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2017 Al Joumhouria, All Rights Reserved.