الإسم
البريد الإلكتروني
١ - إسم صديقك
١ - البريد الالكتروني لصديقك
٢ - إسم صديقك
٢ - البريد الالكتروني لصديقك

على مدار الساعة

يارا يزبك
-
خاص الموقع
الثلاثاء 17 تشرين الثاني 2015
فيلمٌ لبناني جديد.. "عنجد كتير كبير"!
print
favorite
انطلق الفيلم اللبناني "فيلم كتير كبير" للمخرج والكاتب مير - جان بو شعيا اعلاميا أمس، في المجمّع التجاري ABC – ضبية حيث شاهد الصحافيون العرض الأول للفيلم ومن ثم عقد المعنيون مؤتمرا صحافياً شارك فيه الحاضرين بتفاصيل العمل.
 
عرض الفيلم

يروي  الفيلم قصة "زياد حداد"، تاجر مخدرات لبناني، الذي يقرر التوقف عن الاعمال غير الشرعية بعد الافراج عن أخيه الأصغر من السجن.
 
ولكن إكتشافا سيغير مجرى القصة و يمنع "زياد" من تحقيق رغبته حتى بعد خروج "جاد" من السجن وبعد 5 سنوات.
 
وهنا تبدأ أحداث الفيلم الذي يمزج بين الكوميديا والأكشن والتشويق.
 
فيلم "فيلم كتير كبير" من انتاج "كبريت برودكشن" (ميرجان، لوسيان وكريستيان بو شعيا)، وبطولة آلان سعادة، فؤاد يمين بالإشتراك مع وسام فارس، طارق يعقوب، الكسندرا قهوجي، جورج حايك وفادي أبي سمرا وبمشاركة الاعلامي مارسيل غانم لأول مرة في فيلم سينمائي، فيما الموسيقى من تأليف ميشال إلفترياديس.
 
وقد سبق للفيلم ان عرض في مهرجان تورونتو العالمي للافلام السينمائية، كما وأنه سيشارك في مهرجانات عالمية عديدة منها مهرجان الدوحة، أستونيا ومراكش.
 
يذكر أن الفيلم من كتابة مير- جان بمشاركة الممثل الرئيسي ألان سعادة، وقد أشرف المخرج اللبناني جورج نصر على الكتابة والسينمائي الفرنسي إيف أنجيلو، ليتم بذلك حيازة "تأشيرة مرور" تسمح للفيلم بعبور المجتمعات الغربية والشرقية.
 
وكان للإعلامي مارسيل غانم الحصة الأكبر في استقطاب "أضواء السينما"، فرغم ظهوره القليل نسبيا، الا أن مشاركته وحدها كانت كفيلة بلفت الأنظار ورفع مستوى التوقعات لدى المشاهدين.
 
وأكد غانم أن إعجابه بعمل المخرج مير- جان بدأ في أول تعاون لهما في برنامج "كلام الناس" فـ"تعرفتُ الى شاب طموح ناجح وأنيق بعمله... أنا لم أقف الى جانب مير- جان بل بالعكس هو الذي وقف الى جانبي."
 
ولا ينكر الاعلامي مارسيل غانم أن الفيلم كان وسيلة نقلت برنامج "كلام الناس" الى العالمية.
 
بدوره، كشف المخرج مير- جان أبو شعيا أن فيلمه اليوم كان مشروع التخرج في الجامعة سابقا، وكان كناية عن "فيلم قصير" أحبّ أن يطوره. وقال "كل ما فعلته هو أنني نظرت حولي ووجدت أن الكثير يمكن أن يُنقل، بفن له أبعاده، من والى الشعب اللبناني أولا، والى العالم ثانيا".
 
ورأت الإعلامية داليا داغر، في حديث خاص لموقع "الجمهورية"، أن هذا الفيلم يحاول أن ينقل الفن والثقافة في لبنان في ظل هذا الكم الهائل من الأخبار المأساوية والإرهابية.
 
وإعتبرت أن "هذا الفيلم سيكون نقطة فارقة في عالم السينما، فهو إكتمل نتيجة جهود شباب حملوا إسم لبنان وتحمّلوا تكاليف الإنتاج كاملة، حتى وصل الى العالم أجمع،" مشيرة الى أنه وفي بعض الأحيان "طرأت ظروف عاكست الفيلم، إنتاجيا وعمليا، ولكننا لم نتردد أو نستسلم يوما." 
 
"كتير كبير"

إن فيلم "فيلم كتير كبير" هو من الأفلام اللبنانية القليلة التي استطاعت أن تنقل الواقع اللبناني الطائفي، السياسي الإجتماعي بدون "تضخيم" الأمور لدرجة خروجها عن نطاق المجتمع اللبناني وخصائصه.
 
والملفت كان الكتابة الكاملة والمتأنية للحبكة وسلاسة الأحداث، فلا يُترك شيئ مبهم أو غير مبرر في كل الفيلم، إلا أنه إستحوذ بالوقت ذاته، على طريقة تشويقية في ادراج المشاهد والأحداث.
 
بعيدا عن النقد الفني والسينمائي بالتحديد، ومن وجهة نظر مشاهد إعتاد أن يشجّع السينما اللبنانية ويخيب ظنه، يمكن أن نقول أن فيلم "فيلم كتير كبير" نجح في كسر نمطية "الهفواة اللبنانية" وفرض من خلال القدرات التمثيلية والقصة المحكمة أن يكون ... "عنجد كتير كبير."
التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
X
Sign Up for our free daily newsletter
© 2017 Al Joumhouria, All Rights Reserved.