الإسم
البريد الإلكتروني
1 - إسم صديقك
1 - البريد الالكتروني لصديقك
2 - إسم صديقك
2 - البريد الالكتروني لصديقك
3 - إسم صديقك
3 - البريد الالكتروني لصديقك
4 - إسم صديقك
4 - البريد الالكتروني لصديقك
5 - إسم صديقك
5 - البريد الالكتروني لصديقك
هام
احداث طرابلس الاخيرة
 
 
23:29
الجيش يشدد حصاره للإرهابيين في بحنين ومساع لتسليم المعتدين
22:10
طوافة للجيش نقلت عسكريا جريحا من حلبا إلى بيروت
21:43
نعت قيادة الجيش العسكريين الذين استشهدوا في إشتباكات مدينة طرابلس وجوارها، وهم: الملازم الأول الشهيد فراس محمود الحكيم، الرقيب محمد علي نون، الجندي أحمد سعيد أسعد، الجندي محمد علي ياسين، المجند عباس حيدر إبراهيم والمجند جعفر علي أسعد.
21:09
الجيش أحكم الطوق على محيط مسجد هارون في بلدة بحنين حيث يتحصن الشيخ خالد حبلص ومجموعته الارهابية
21:03
مسلحون يخطفون عسكريا في باب التبانة ويطالبون بفك الحصار عنهم لاطلاقه
21:00
الجيش أوقف 20 مسلحا في الزاهرية والأسواق القديمة وضبط كميات من الأسلحة والذخائر والمتفجرات بحوزتهم
20:51
الوكالة الوطنية: مروحيات الجيش تطلق النار على مجموعة حبلص في محيط مسجد هارون في بلدة بحنين- المنية
19:23
الوكالة الوطنية: اشتباك بين الجيش ومسلحين في باب التبانة
19:21
الجيش ينفذ عمليات دهم في محيط جسر بحنين نزولا حتى بساتين المنية وصولا الى البحر حيث يقوم زورقان عسكريان تابعان للجيش بتمشيط الشاطئ البحري الممتد من نهر البارد، وعلى طول شاطئ بلدة المنية
19:07
الجيش: أنهت قوى الجيش انتشارها في محلة الزاهرية – طرابلس وفي الأسواق القديمة وقد تمكنت خلال عملياتها من توقيف عدد من المسلحين وإيقاع عدد من الإصابات في صفوفهم
19:03
ضبط كمية من المتفجرات في منزل الموقوف أحمد سليم ميقاتي بعد دهمه
19:03
توقيف المطلوب ربيع الشامي وضبط أسلحة ومعدات طبية في منزله
19:02
مصادرة اسلحة في غرفة حرس منزل خالد الضاهر بطرابلس
19:01
الجيش: استهداف آلية تابعة للجيش بقذيفة صاروخية في المنية واستشهاد ضابط واصابة عنصرين
Connect
موقع الجمهورية
الثلاثاء 18 شباط 2014
"مروان"...طفل تاه في صحراء الأردن وصورته "هزّت" العالم!
share
print
favorite
انها المأساة انها الحرب اللعينة، التي أكلت الأخضر واليابس في بلاد الشام وقضت علي كل شئ جميل هناك، وجعلت من أرض الشام جحيما والهروب من الجحيم لأي مكان أخر حلما، فليس ما هو أسوأ من الجحيم.

بعثة الأمم المتحدة عثرت علي طفل سوري عمره أربع سنوات، وحيدا في الصحراء يحمل حقيبة من البلاستيك في يده، مروان أسم الطفل لا يعرف أن يذهب باقي أفراد عائلته، مروان هرب من الجحيم مشيا علي الأقدام ليتوه في الصحراء الواسعة.

كم مروان تاه في الصحراء بين سوريا والأردن، ومات من الجوع العطش دون أن يعثر عليه أحد، كم مروان أكله وحش مفترس من وحوش الصحراء، وكم مروان ستخلف لنا الحرب في سوريا، وكم مأساة ستدمع عيوننا.

وقال المتحدث باسم بعثة الأمم المتحدة لرعاية اللاجئين، اندرج مهريسك، أن "رحلة الهروب عبر الصحراء من سوريا للأردن تستغرق يوما أو عدة أسابيع، وهي رحلة محملة بالمخاطر فالحرب مستمرة، وفي هذا الوقت من العام يكون البرد في الصحراء قارسا جدا ليلا."

وعن مروان، أشار الى أنه لا يستطيع عبور الصحراء بمفرده، ولكنه ربما كان مع عائلته ثم تاه في الصحراء الواسعة منهم وفقد الاتصال بهم.

وأضاف أن "الحرب السورية خلفت 2.4 مليون لاجئ يزيد عدد الأطفال بينهم عن مليون طفل لاجئ"، مشيراً الى ان العديد من الأطفال فقدوا الاتصال بعائلاتهم أثناء رحلة الهروب، وان مروان ليس الحالة الوحيدة.

أما المفاجأة والمأساة التي فجرتها بعثة الأمم المتحدة، أن هناك ثمانية ألاف طفل سوري فقدوا الاتصال بعائلاتهم وليس مروان فقط.
التعليقات
DOWNLOAD OUR MOBILE APP
© 2014 Al Joumhouria, All Rights Reserved.